هل يستطيع المدنيون التنقيب عن الذهب داخل الأراضي الروسية؟

مجتمع

هل يستطيع المدنيون التنقيب عن الذهب داخل الأراضي الروسية؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kmhz

يستطيع المواطنون الروس التنقيب عن الذهب بأنفسهم داخل أراضي البلاد، وذلك بعد رفع الحظر المفروض على ذلك، إذ عاقب القانون سابقا على التنقيب بالسجن أو بغرامة مالية طائلة.

وخلال الحقبة السوفيتية، وبعد تأميم الاقتصاد الوطني بالكامل، كان يمنع منعا باتا استخراج المدنيين للذهب، بينما كان يمكنهم العمل داخل مناجم الذهب الحكومية.

وبالرغم من فرض السوفيت عقوبة الإعدام على من يستخرج الذهب منفردا، إلا أن بعض عمال المناجم أقدموا على سرقة قطع صغيرة من المعدن الثمين.

كما استمر الحظر على التنقيب بعد انهيار الاتحاد السوفيتي وقيام دولة روسيا الاتحادية، وذلك حتى عام 1992، حيث رفع الحظر لأول مرة لمدة استمرت 6 سنوات فقط.

أما اليوم، فيستطيع المواطنون الروس التنقيب عن الذهب في الأراضي الروسية، ولكن، شريطة اتباع بعض الضوابط والتعليمات المفروضة من الحكومة.

ويتوجب بداية حصول المواطن الروسي على رخصة رسمية تؤهله قانونيا للتنقيب عن الذهب، وتسمح له بالبحث في مساحة جغرافية لا تتجاوز 0.15 كم مربع.

كما أن الرخصة لا تسمح للمستكشف باستخراج أكثر من 10 كيلوغرامات من الذهب، في حال استطاع العثور على أكثر من ذلك في المساحة المحددة، في حين تكون صلاحية الرخصة محددة بخمس سنوات.

وفي سياق متصل، ليس من الضرورة أن يكون الشخص منقبا محترفا أو حائزا على رخصة رسمية لكي يقوم بالتنقيب عن المعدن الثمين، إذ تقوم بعض الشركات بتنظيم رحلات مدنية للتنقيب عن الذهب في منطقة الأورال الروسية.

وتنوه الشركات نفسها إلى أن الرحلات التي تنظمها هي فقط للمتعة والترفيه، وليست لجمع الذهب والثروة. لذا، يتوجب على السياح المستكشفين تسليم كل ما يعثرون عليه من معادن ثمينة إلى السلطات، وعدم الاحتفاظ به عند انتهاء الرحلة.

المصدر: RBTH

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا