بوتين: الحل في أوكرانيا رهن سحب كييف قواتها عن خط التماس

أخبار روسيا

بوتين: الحل في أوكرانيا رهن سحب كييف قواتها عن خط التماسبوتين: الحل في دونباس يبدأ بسحب المسلحين من خطوط التماس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivx2

أكد الرئيس فلاديمير بوتين أن التسوية في جنوب شرق أوكرانيا لا يمكن لها أن تتحقق قبل سحب كييف قواتها وأسلحتها الثقيلة عن خط التماس وفكها الحصار الذي تفرضه على دونباس.

وفي حديث أدلى به على هامش زيارته إلى فرنسا، قال بوتين: "الخطوة الأهم على طريق التسوية وصمود الهدنة في دونباس جنوب شرق أوكرانيا تتمثل في سحب القوات الأوكرانية عن خط التماس".

وأضاف: "لقد سحبت كييف قواتها على محورين، فيما تخلفت عن ذلك على محور ثالث، بذريعة استمرار إطلاق النار هناك /من قبل مسلحي دونباس/. إطلاق النار سيستمر هناك ما لم تسحب كييف قواتها وأسلحتها الثقيلة، ولا مفر من ذلك". 

وتابع يقول: الخطوة الرئيسية الثانية على طريق الهدنة قبل التسوية في جنوب شرق أوكرانيا، تتمثل في تطبيق كييف قانون منح دونباس سمة خاصة ضمن إطار الكيان الأوكراني، عملا باتفاقات مينسك للتسوية.

وأضاف: البرلمان الأوكراني تبنى هذا القانون مع وقف التنفيذ، كما أقر قانون العفو العام عن جميع من تلاحقهم كييف بتهم النشاط الانفصالي والعصيان، ولم يوقع الرئيس الأوكراني عليه حتى الآن.

وذكّر الرئيس بوتين بأن اتفاقات مينسك تلزم كييف بإطلاق برنامج متكامل لرد الاعتبار الاجتماعي والاقتصادي لمناطق دونباس، فيما هي تضيق الخناق عليها وتشدد حصارها الذي فرضه الراديكاليون حينما قطعوا السكك الحديدية التي تربط دونباس بأوكرانيا.

وختم بالقول: الملفت في هذا الحصار، أن الرئيس الأوكراني بترو بوروشينكو الذي تعهد بفكه وإعادة الأمور إلى نصابها، عجز عن تنفيذ وعوده.

بوروشينكو، وعوضا عن الاستمرار في جهوده لفك هذا الحصار، التحق خلافا لوعوده بهذا الحصار وأصدر مرسوما شرعنه بموجبه، الأمر الذي يستثني أي فرصة لتحسن الوضع في جنوب شرق أوكرانيا في ظل ذلك.

المصدر: "لو فيغارو"

ادوارد سافين