"جهاز التشويش" الروسي يمرّغ كبرياء الأسطول الأمريكي

أخبار روسيا

 طائرة "سو-24"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/irmv

قالت صحيفة Daily Mail إن أنظمة الحرب الإلكترونية الروسية قادرة على شل عمل أي نظم إلكترونية في الصواريخ والطائرات والسفن أو الأقمار الصناعية.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن ذلك بدا واضحا جدا عندما تم تعطيل عمل كل نظم المدمرة الأمريكية "دونالد كوك" في البحر الأسود بفضل تأثير مجمع التشويش الإلكتروني الروسي " Khibiny" .

ووقع الحادث المذكور بعد تحليق قاذفة روسية من طراز "سو-24" مجهزة بنظام تشويش إلكتروني فوق المدمرة " كوك"  

وشددت الصحيفة على أن الجيش الروسي بات قادرا على تحييد أي سفن حربية أمريكية بمساعدة نظم الحرب الإلكترونية المتوفرة لديه بعضها مثبت في طائرات السوخوي. ونقلت ديلي ميل عن وسائل الإعلام الروسية القول إن قوات الحرب الإلكترونية الروسية تستطيع "كشف وتعطيل عمل أي نظم إلكترونية في الصواريخ والطائرات والسفن أو الأقمار الصناعية".

ونوهت الصحيفة بأن السفينة الحربية الأمريكية المذكورة أعلاه مزودة بأحدث منظومة إدارة وتوجيه معلوماتية "إيجيس" التي توقفت عن العمل تحت تأثير مجمع التشويش الإلكتروني الروسي "Khibiny".

ووفقا لمعلومات نشرها في الإنترنت أحد أفراد طاقم " كوك"( لم يذكر اسمه)، عندما دخلت الطائرة الروسية في منطقة إصابة السفينة "بدأت العجائب السحرية" . وقال:" لقد تحول رمز كبرياء أسطولنا في لحظة واحدة إلى رمز خزينا وعارنا".

وفي مجال تعليقه على الحادث أعلن الجنرال فرانك هورنتس من سلاح الجو الأمريكي أن " مجمعات التشويش الإلكتروني الروسية تستطيع شل وبشكل كامل عمل الإلكترونيات المركبة على الطائرات والسفن والصواريخ الأمريكية".

المصدر: وكالات

ادوارد سافين