غورباتشوف يعثر على المذنب بإيقاف البيريسترويكا وانهيار الاتحاد السوفييتي

أخبار روسيا

غورباتشوف يعثر على المذنب بإيقاف البيريسترويكا وانهيار الاتحاد السوفييتي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/nq6x

عثر آخر رئيس للاتحاد السوفياتي ميخائيل غورباتشوف، على المذنب في تهاوي سياسة البيريسترويكا التي تبناها، وانهيار الدولة السوفيتية في عهده، وذلك بعد 29 عاما.

وجاء كشف غورباتشوف في مقابلة مع وكالة أنباء"نوفوستي" اليوم، حيث اعتبر أن سقوط البيريسترويكا تم بسبب تصرفات أعضاء لجنة الدولة لحالة الطوارئ (GKChP)، وكذلك أولئك الذين استفادوا من أحداث انقلاب أغسطس عام 1991 لهدم الاتحاد السوفييتي.

ومع أنه أكد أنه لم يكن لديه ولا لدى فريقه "جدولا" للتحولات التي بدأها في البلاد، لكنه قال إنه كان وفريقه يعرفون أي اتجاه للتحرك.

وقال غورباتشوف إن البيريسترويكا سمحت بتغيير حال المجتمع خلال بضع سنوات ووفقا له، خلال هذه الفترة، توقف الناس في البلاد عن "الخوف" وأخذوا يتحدثون عن أشياء مؤلمة.

ومع ذلك، اعترف الزعيم السوفياتي الأخير في الوقت نفسه، بأن الإصلاحات كانت مؤلمة وصعبة وأن أخطاء مميتة ارتكبت أثناء تنفيذها.

وفي الخريف الماضي، أعلن غورباتشوف أن قيادة البلاد آنذاك كانت تقر بالإجماع بالحاجة إلى إجراء تغييرات، على الرغم من مخاطر ذلك. 

ولم يبد غورباتشوف أي أسف، بل أعلن أنه لم يندم على تبنيه سياسة البيريسترويكا، لأنه في ذلك الوقت كان من المستحيل العيش وفق ما كان سائدا.

المصدر: "لينتا رو"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا