سوريا ونصف التجارة العالمية على طاولة سوتشي

أخبار الصحافة

سوريا ونصف التجارة العالمية على طاولة سوتشيمدينة سوتشي الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jj0h

في الـ 22 من نوفمبر الجاري، يكاد يتقرر مصير سوريا في قمة ثلاثية تستضيفها سوتشي، يشارك فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الإيراني حسن روحاني ونظيره التركي رجب طيب أردوغان.

حول هذه القمة وما يمكن أن تثمر عنه كتب مكسيم شيفتشينكو، الصحفي وعضو مجلس حقوق الإنسان التابع لرئيس روسيا في "أكتوالنيي كومينتاريي"، تحت عنوان "اختراق في الملف السوري".

يقول شيفتشينكو: "إن تأثير هذه الترويكا (الثلاثي) على العملية السورية هو أكبر ما يمكن تصوره من تأثير في سوريا. وأنا لست من أنصار أن تكون روسيا هي الرئيسة في هذه الترويكا- القول لشيفتشينكو- ففي الحقيقة، نرى هنا ممثلين عن ثلاث قوى عظمى عريقة، يتفاوضون فيما بينهم حول السلام في الشرق الأوسط. وأعتقد أن هذا حدث تاريخي بجدارة".

ويضيف كاتب المقال: "بالإضافة إلى تقاسم مجالات النفوذ ومنع تقوية مواقف الولايات المتحدة وإسرائيل، وهو أمر مهم بالنسبة لإيران وتركيا (روسيا كما نعلم شريك لإسرائيل يؤكد شيفتشينكو)، يمكن التوصل إلى عدد من الاتفاقات الهامة: فأولا، يمكن، بالطبع، في المستقبل أن يتوقع المرء الضغط على القوات الأمريكية لإخراجها من سوريا، والحديث يدور عن وسائل غير عسكرية؛ وثانيا، يمكن الحديث عن الحد من أدوات الحرب الهجينة التي يقودها الأميركيون وحلفاؤهم في المنطقة، والحديث يدور عن التشكيلات الكردية، التي تعتبرها الأطراف الثلاثة جميعها عنصرا من عناصر الوجود الأمريكي والإسرائيلي؛ وثالثا، فبطبيعة الحال، من شأن ترتيب سوري لبناني أن يرضي الأطراف الثلاثة؛ وأما رابعا، فإنني واثق- يقول كاتب المقال- من أن جدول أعمال القمة سيتناول الاتفاقات المتعلقة بـ "الذراع الجنوبي" لطريق الحرير، التي ستمر عبر آسيا الوسطى، من خلال منطقة النفوذ الروسي، عن طريق إيران وتركيا".

ويضيف أن تركيا هي النقطة النهائية في هذا المشروع، ذلك أن حدود أوكرانيا الغربية مغلقة بسبب النزاع هناك. وهكذا، فإن تركيا هي النقطة الوحيدة المناسبة لإكمال طريق الحرير من جميع أوجهه- الطاقة والتجارة والنقل.. الخ.

وينتهي شيفتشينكو إلى أن تحالف الدول الثلاث سيضمن السيطرة على الفرعين المركزي والغربي من "طريق الحرير"، وذلك يعني نصف التجارة العالمية، في القرن الحادي والعشرين.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

عارضة أزياء صينية تشبه الدمية تثير الجدل