انتشال 22 جثة من تحت أنقاض منزل في الموصل

أخبار العالم العربي

انتشال 22 جثة من تحت أنقاض منزل في الموصلحي الانتصار في الساحل الشرقي للموصل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iass

انتشلت فرق الدفاع المدني العراقي جثث 22 مدنيا من تحت أنقاض منزل إنهار قبل شهر، بتفجير سيارة مفخخة قام به تنظيم داعش الإرهابي، أثناء القتال مع قوات الحكومية شرقي مدينة الموصل.

وقال عضو المجلس المحلي في محافظة نينوى، حسام الدين العبار، السبت 10 ديسمبر/كانون الأول، إن "من بين الجثث التي انتشلت من تحت أنقاض المنزل في حي السماح شرقي الموصل 4 أطفال و 6 نساء".

وأضاف أن "المنزل انهار على القاطنين فيه قبل نحو شهر، عندما انفجرت سيارة لداعش، كانت تحمل كمية كبيرة من المتفجرات في أثناء المعارك مع القوات العراقية التي انتزعت الحي في حينه من المسلحين.

وأشار العبار إلى أن الجثث كانت متفسخة وجرى دفنها في مقبرة مؤقتة بالمنطقة، مشيرا أنه تم العثور على الجثث خلال تمشيط المنطقة وفتح الطرق للسماح للمركبات بالمرور.

وذكر أن إحدى الجثث كانت تعود لامرأة وهي تحتضن طفلا بدا عليه أنه في الثانية من العمر.

وبدأت الحملة العسكرية في 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وتحظى بدعم جوي من دول التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وتقول بغداد إنها "ستهزم التنظيم المتشدد في الموصل قبل نهاية العام الجاري"، لكن التنظيم يبدي مقاومة شرسة داخل الأحياء السكنية للمدينة التي يقطنها نحو 1.5 مليون شخص، ونزح من أطرافها الشرقية حتى الآن عشرات الآلاف.

المصدر: الأناضول

هاشم الموسوي

الأزمة اليمنية