الخارجية الروسية تعتبر استبعاد منتخب روسيا من البارالمبياد جريمة

الرياضة

الخارجية الروسية تعتبر استبعاد منتخب روسيا من البارالمبياد جريمةصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hyjr

انتقدت وزارة الخارجية الروسية قرار محكمة التحكيم الرياضي في لوزان، رفض الطعن المقدم من قبل روسيا للسماح لمنتخبها بالمشاركة في دورة الألعاب البارالمبية 2016 في البرازيل.

وعلقت ماريا زاخاروفا، الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، في تصريحات لـ " فيستي -FM"، على قرار محكمة التحكيم الرياضية قائلة: "لقد ارتكبت جريمة اليوم، جريمة ضد الرياضة".

وأشارت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية إلى "أنهم في موسكو يعرفون من يقف وراء هذا القرار، وهؤلاء الناس سيتم إدخالهم بقائمة مخزية في التاريخ".

وأضافت ماريا زاخاروفا أيضا أن قرار محكمة التحكيم الرياضي بشأن البارالمبيين الروس يجب أن يكون درسا لروسيا "وسيصبح درسا شخصيا بالنسبة لها"

ورفضت محكمة التحكيم الرياضية في لوزان، في وقت سابق من يوم الثلاثاء 23 أغسطس/آب، الطعن المقدم من قبل روسيا للسماح لمنتخبها بالمشاركة في دورة الألعاب البارالمبية التي تستضيفها مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، خلال الفترة من 7 إلى 18 سبتمبر/أيلول المقبل.

وكان رئيس اللجنة البارالمبية الدولية فيليب كرافن قد أعلن قرار استبعاد البارالمبيين الروس على هامش دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 التي اختتمت في مدينة ريو دي جانيرو، الأحد الماضي، بداعي أن الرياضيين الروس من ذوي الاحتياجات الخاصة جزء من فضيحة المنشطات.

مدفيديف: قرار المحكمة الرياضية ضربة لكافة ذوي الاحتياجات الخاصة في العالم

صرح رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف، يوم الثلاثاء، بأن قرار محكمة التحكيم الرياضية بتأييد الحظر المفروض على مشاركة روسيا في دورة الألعاب البارالمبية، يوجه ضربة لكافة ذوي الاحتياجات الخاصة في العالم.

وكتب مدفيديف على صفحته "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي: "القصة المتعلقة بالمنشطات في روسيا ثقيلة على النفس ومثيرة للكثير من الاشمئزاز. الشق السياسي فيها 80 في المئة مقابل 20 في المئة له علاقة بالمنشطات بالفعل".

وأضاف رئيس الوزراء الروسي "هم يكتشفون حالات تعاطي المنشطات بسرعة كبيرة في بعض الدول بينما لا يصلون لها على الإطلاق في دول أخرى .. هذه معايير مزدوجة تماما".

المصدر: وكالات