حمى لعبة "بوكيمون غو" تطال بورصة طوكيو

مال وأعمال

حمى لعبة حمى لعبة "بوكيمون غو" تطال بورصة طوكيو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hu5g

ارتفع سهم مجموعة "نينتندو" اليابانية بحوالي 19% في بورصة طوكيو بعد ظهر الخميس 13 يوليو/تموز، بفضل حمى لعبة "بوكيمون غو" التي تجتاح العالم.

وخلال التداولات بلغت قيمة السهم 25960 ينا يابانيا، أي بارتفاع بلغت نسبته 18.92%. وكان سعر السهم قد ارتفع بأكثر من 60% في خلال 4 أيام قبل أن ينخفض الأربعاء بنسبة 4.42% ثم يرتفع مجددا الخميس بدفع من الحماسة التي تثيرها هذه اللعبة.

ولعبة "بوكيمون غو" مطورة وفق تقنية الواقع المعزز، التي تضيف عناصر افتراضية إلى العالم الحقيقي الذي يظهر عبر الكاميرات الموجودة في الهواتف الذكية. وتستخدم خاصية تحديد الموقع الجغرافي للسماح لمستخدميها بالعثور على كائنات "بوكيمون" الصغيرة ذات الأشكال المتعددة والقوى السحرية المختلفة، التي حققت نجاحا كبيرا قبل ما يقرب من عقدين.

وتجتاح حمى لعبة "بوكيمون غو" العالم أجمع، اذ تنظم نشاطات في بلدان عدة تقوم على البحث عن الشخصيات الافتراضية لهذه السلسلة الكرتونية الشهيرة في الشوارع والمتنزهات والساحات العامة، وصولا إلى المستشفيات وسكك الحديد.

ولم يطور مهندسو "نينتندو" هذه اللعبة لكن المجموعة اليابانية قدمت الدعم لشركة "ذي بوكيمون كومباني" التابعة لها ولاستوديوهات "نيانتيك" بغية إعدادها. وبحسب المحللين، من شأن هذه المبادرة أن تحسن وضع "نينتندو" تحسنا ملحوظا.

وشركة "نينتندو" هي شركة متعددة الجنسيات تأسست بمدينة كيوتو اليابانية في عام 1889. وفي البداية جربت الشركة العديد من الأنشطة الخدمية الملائمة الصغيرة، مثل الفنادق وشركة سيارات أجرة.

وبعد ذلك تحولت "نينتندو" لتصبح شركة ألعاب فيديو، لتغدو أحدى أهم الشركات في هذه المجال وثالث أغلى شركات اليابان، بقيمة أكثر من 85 مليار دولار كثمن الشركة في السوق.  

المصدر: "أ ف ب"  

توتير RTarabic