بالدموع ميليتو يودع ملاعب كرة القدم .. (فيديو)

الرياضة

بالدموع ميليتو يودع ملاعب كرة القدم .. (فيديو)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ho0r

احتشد 50 ألف متفرج في مدرجات ملعب الرئيس "خوان دومينغو بيرون" في مدينة افيلانيدا الأرجنتينية، لوداع المهاجم المخضرم دييغو ميليتو في آخر مباراة له في مسيرته الكروية.

وأحرز ميليتو "الأمير" آخر أهدافه في مسيرته الاحترافية من ضربة جزاء في شباك فريق تيمبرلي في الدقيقة 17 من عمر المباراة التي جرت بينهما ضمن دوري الدرجة الأولى الأرجنتيني، وانتهت بفوز راسينغ بهدفين من دون رد.

وهتفت الجماهير في الدقيقة 22، في إشارة إلى رقم القميص الذي كان يرتديه ميليتو البالغ من العمر 36 عاما، لعدة دقائق بـ "غراسياس، دييغو، شكرًا دييغو"، ومن بينهم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي فاز معه عندما كان مدربا للنيرادزوري، بدوري أبطال أوروبا في نهائي 2010 على ملعب "سانتياغو بيرنابيو"، وقد أحرز ميليتو هدفين حينها في مرمى خصمه بايرن ميونخ الألماني.

وأجهش دييغو بالبكاء بعد نهاية المباراة حيث تفاعلت معه الجماهير التي لا تنسى أنه قاد الراسينغ إلى إحراز لقب تاريخي طال انتظاره في الدوري الأرجنتيني، بعد عودته للنادي الذي نشأ فيه كلاعب.
وقال الأمير الأرجنتيني، بعد اللقاء: "كان من الصعب لعب هذه المباراة لأنني أشعر بكثير من المشاعر المختلطة وهناك كثير من الأفكار في رأسي. لا أجد كلمات لأعبر عن كل هذا الحب".
واختتم تصريحاته والدموع تملأ عينيه، بالقول: "أشعر بالهدوء والسلام لأنني اعتزلت بقميص الفريق الذي طالما عشقته".
وحصد ميليتو ثمانية ألقاب في مسيرته، اثنين مع راسينغ، وستة مع إنتر ميلان الإيطالي.
وخاض ميليتو 25 مباراة مع المنتخب، أحرز خلالها أربعة أهداف، كما أنه شارك في مونديال 2010 بجنوب إفريقيا، وشارك في بطولتي كوبا أمريكا، في العامين (2007 و2011).
المصدر: وكالات