الرياض تسلم الحوثيين 30 أسيرا بزي سعودي

توقيع اتفاقية وقف إطلاق النار في مأرب ونهم

أخبار العالم العربي

الرياض تسلم الحوثيين 30 أسيرا بزي سعوديالرياض تسلم الحوثيين 30 معتقلا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hkec

سلمت المملكة العربية السعودية، الأحد 17 أبريل/نيسان، الحوثيين 30 معتقلا تزامنا مع لقاء يضم الفرقاء اليمنيين تستضيفه الكويت.

ونشر الناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام على حسابه الخاص في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أسماء وصور المعتقلين المفرج عنهم وهم يرتدون الزي السعودي.

ومن المنتظر أن يجتمع الفرقاء اليمنيون، الاثنين، في الكويت للحوار من أجل إنهاء الصراع المستمر منذ عام.

في غضون ذلك، أعرب نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله عن الأمل في نجاح المشاورات اليمنية التي تستضيفها بلاده برعاية الأمم المتحدة، وأن تسفر عن توقيع الأطراف اليمنية على اتفاق سلام ينهي الأزمة التي تشهدها بلادهم.

وقال الجارالله في تصريح لـ وكالة الأنباء الكويتية "كونا" الأحد، إن لدى الكويت تاريخا حافلا ومشرفا في جمع الأشقاء في اليمن الشقيق في أكثر من مناسبة، مبينا أن استضافة بلاده لمشاورات السلام تحت إشراف الأمم المتحدة "نهج ليس بجديد على الكويت". 

من جهته، أشاد رئيس البرلمان العربي أحمد بن محمد الجروان برؤية أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح من خلال رعاية مسار مفاوضات اليمن.

وأعرب في افتتاح الجلسة الرابعة لدور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الأول للبرلمان العربي بمقر جامعة الدول العربية عن ثقته أن استضافة الكويت لمفاوضات اليمن "بما تملكه من حكمة ودبلوماسية رفيعة لهذا الحوار من شأنها دعم إرادة الشعب اليمني وحل الأزمة في اليمن لما فيه خير ومصلحة الشعب اليمني".

توقيع اتفاقية وقف إطلاق النار بمأرب ونهم

توقيع اتفاقية وقف إطلاق النار في مأرب ونهم

وفي سياق متصل، وقع أعضاء لجنة وقف إطلاق النار من الطرفين المتناحرين في محافظة مأرب على اتفاق لتثبيت وقف إطلاق النار في جميع الجبهات داخل المحافظة.

وتضمن الاتفاق عددا من البنود أهمها، وقف إطلاق النار في جميع جبهات القتال في محافظة مأرب وهي (صرواح، الجدعان، حريب، العبديه، نهم) بدءا من مساء يوم الأحد.

وتضمن البند الثاني من الاتفاق إيقاف التحشيد والتعزيزات العسكرية إلى جميع جبهات القتال في مأرب، فيما تضمن البند الثالث الإشراف من قبل اللجان على عملية وقف إطلاق النار.

وأشار البند الرابع إلى أنه في حالة حدوث خرق تتم معالجته وإعادته إلى ما قبل حدوثه، وتضمن البند الخامس وضع آلية تواصل بين الطرفين وذلك بتكليف شخصين للاتصال المباشر بين الطرفين.

وبحسب الاتفاق فإنه بعد تثبيت وقف إطلاق النار يتم البدء في مراعاة الجانب الإنساني والأسرى، من خلال السماح للهلال الأحمر أو الصليب الأحمر أو من يمثلهما بانتشال وتبادل الجثث وتأمين عملهما من قبل الطرفين، وتجهيز الطرقات وإعادة فتحها في أسرع وقت.

المصدر: وكالات