روسيا تحتفل بيوم الشعر العالمي

الثقافة والفن

روسيا تحتفل بيوم الشعر العالمييوم الشعر العالمي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hhhe

يحتفل كل عام في الحادي والعشرين من مارس/ آذار بيوم الشعر العالمي. وقد تم استحداث هذا العيد الدولي في الدورة الـ30 لمنظمة اليونيسكو الأممية التي انعقدت عام 1999 في باريس.

وقد جرت في هذا اليوم بالذات الاحتفالات بمناسبة حلول عيد الشعر العالمي في باريس.

أما موسكو فشهدت لأول مرة فعاليات أقيمت بهذه المناسبة في 21 مارس/آذار عام 2000 حين بادرت إلى إقامتها جمعية حماية اليعسوب التي يترأسها الشاعر الروسي قسطنطين كيدروف.

وفي السنوات الأخيرة يتزامن الاحتفال بيوم الشعر العالمي مع منح الجائزتين الأدبيتين "شاعر العام" و"كاتب العام" اللتين تم تأسيسهما بغية البحث عن المواهب من بين الشعراء والكتاب القادرين على الإسهام في تطوير الأدب الروسي المعاصر.

وتقام في هذا اليوم في موسكو مهرجانات وأمسيات شعرية وموسيقية وتعقد لقاءات مع المشاهير من الأدباء.

وقد هنأ وزير الثقافة الروسي فلاديمير ميدينسكي كل الشعراء وعشاق الشعر الروس والشعب الروسي ككل بهذا العيد حيث قال إن الشعر ليس له سنّ. وإنه فتي في كل عصر ولكل جيل إذ انه يجد أصداء في نفوس الملايين من الناس ويساعدهم في اللحظات الحرجة.

في هذا السياق قال الشاعر الروسي الكبير بوريس باسترناك ، وهو يتأمل في مغزى الشعر:

"إنه صفير حاد كنضوج الثمر
 إنه فرقعة بين كسرتي جليد
 إنه ليلة صقيع تثلج ورق الشجر
 إنه عندليبان يتنافسان في التغريد".

وشاطره في ذلك الشاعر العربي السوري الكبير أدونيس حيث قال:

"أجمل ما تكونُ أن تُخلخلَ المدى

والآخرون - بعضهم يظنّك النّداء
بعضهم يظنّك الصّدى
أجمل ما تكون أن تكون حجةً
للنور والظلامِ
يكون فيك آخر الكلامِ أول الكلامِ
والآخرون - بعضهم يرى إليك زبدًا
وبعضهم يرى إليك خالقًا.
أجمل ما تكون أن تكون هدفًا  –
مفترقًا
للصّمتِ والكلامِ.."

المصدر: غازيتا. رو