إلغاء رحلة كيري إلى كوبا.. وأول زيارة لرئيس أمريكي لهافانا منذ 88 عاما

أخبار العالم

إلغاء رحلة كيري إلى كوبا.. وأول زيارة لرئيس أمريكي لهافانا منذ 88 عاما أوباما وكيري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfpb

قال مسؤولان أمريكيان إن خططا مبدئية لأن يزور وزير الخارجية الامريكي جون كيري كوبا قبل منتصف مارس/ أذار لاجراء حوار بشأن حقوق الانسان ألغيت، وسط مخاوف حول سجل الحكومة الكوبية.

وكان كيري أبلغ جلسة استماع في الكونغرس في 23 فبراير/شباط أنه ربما سيزور كوبا "في الأسبوع أو الأسبوعين القادمين" لأجراء حوار حول حقوق الإنسان هناك، قبل رحلة مقررة لأوباما إلى الجزيرة في 21 و22 مارس/آذار.

وقالت مصادر أمريكية إن رحلة كيري ألغيت لأن مسؤولين أمريكيين وكوبيين منهمكون في مفاوضات بشأن مسائل، من بينها مَن هم المعارضون الذين قد يلتقيهم الرئيس أوباما في هافانا، ولأن رحلة في الإطار الزمني الذي ذكره كيري لا يمكن أن تكون بناءة.

هذا، ونفى جون كيربي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية وجود معلومات جديدة فيما يتعلق برحلة كيري المحتملة إلى كوبا، موضحا أن "الوزير مازال مهتما بهذه الزيارة في المستقبل القريب، ونحن نعمل مع نظرائنا الكوبيين ومع سفارتنا هناك لتحديد الإطار الزمني الأفضل".

باراك أوباما

أوباما يحضر مباراة بيسبول في كوبا الشهر الجاري

في غضون ذلك، ذكر البيت الأبيض أن أوباما سيحضر مباراة استعراضية للعبة البيسبول في العاصمة الكوبية هافانا يوم 22 مارس/آذار.

ومن المقرر أن يقوم أوباما وزوجته ميشيل بزيارة إلى كوبا في 21 و22 الشهر الجاري، ثم يواصلان رحلتهما إلى الأرجنتين لزيارتها في 23 و24. وسيكون أوباما أول رئيس أمريكي يزور كوبا منذ 88 عاما.

وكان المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي، بن رودس، كتب تغريدة فى "تويتر" الأربعاء، قال فيها "صياغة سياسة جديدة تجاه كوبا تعني علاقات أكثر قوة بين الكوبيين والأمريكيين، جميعا نتقاسم حب البيسبول".

ومن المقرر أن يلعب فريق تامبا باي رايز، من ولاية فلوريدا في ملعب "استاديو لاتينواماريكانو" في هافانا، في أول زيارة من جانب فريق في دوري كرة البيسبول الأمريكي إلى كوبا، منذ عام 1999. وتم الإعلان عن زيارة الفريق الثلاثاء الماضي.

وفي ديسمبر 2014 أعلن أوباما والرئيس الكوبي راؤول كاسترو خططا لاستئناف العلاقات الدبلوماسية وتبادل السجناء، عقب محادثات سرية تمت بوساطة من الفاتيكان. وأعيد فتح سفارتي البلدين في واشنطن وهافانا في يوليو/تموز الماضي.

ويشكو المعارضون الكوبيون في الولايات المتحدة من إنفتاح الرئيس أوباما على كوبا ويقولون إن الرئيس لم يحصل على شيء يذكر مقابل استئناف العلاقات الدبلوماسية مع خصم الحرب الباردة السابق.

وفي 24 فبراير/شباط منحت الحكومة الكوبية 7 معارضين، أفرج عنهم من السجن بموجب عفو مشروط، السماح ، لمرة واحدة، بالسفر خارج البلاد، في لفتة موجهة فيما يبدو إلى الولايات المتحدة قبل زيارة أوباما التاريخية لكوبا.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون
مباشر.. عشرات الآلاف من أنصار صالح يتجمعون في صنعاء في ذكرى تأسيس حزب المؤتمر الشعبي العام