لافروف يبحث مع كيري طرق التسوية السورية

أخبار العالم العربي

لافروف يبحث مع كيري طرق التسوية السورية وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأمريكي جون كيري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h2do

ناقش وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره الأمريكي جون كيري خلال مكالمة هاتفية الوضع في سوريا وأوكرانيا، وواشنطن تؤكد عدم اتخاذها قرار إقامة منطقة حظر جوي في سوريا.

وقالت وزارة الخارجية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني الخميس 8 أكتوبر/تشرين الأول أنه "وفقا لتكليف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي باراك أوباما في ختام اجتماعهما على هامش جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، استكمل وزيرا الخارجية مناقشة طرق تسوية الوضع في سوريا، بما في ذلك من جهة ضرورة تجنب وقوع حوادث في المجال الجوي فوق سوريا، والتنسيق في مكافحة "داعش" وغيرها من الجماعات الإرهابية، وتعزيز عملية التسوية السياسية في سوريا وفقا لبيان جنيف في 30 يونيو/حزيران 2012 ".

وأضاف البيان أن الوزيرين " استعرضا أيضا خطوات تنفيذ اتفاقات مينسك حول أوكرانيا الموقعة في 12 فبراير/شباط ، مع الأخذ بعين الاعتبار نتائج قمة "رباعية النورماندي" في باريس بتاريخ 2 أكتوبر/تشرين الأول، بالإضافة إلى بعض القضايا المطروحة على جدول الأعمال الروسي الأمريكي".

وأشارت الوزارة إلى أن الاتصال الهاتفي جاء بناء على طلب من الجانب الأمريكي.

البيت الأبيض..

وتأتي هذه المحادثات في وقت يتحدث فيه الجانبان عن ضرورة التنسيق بينهما في سوريا لتفادي الأخطاء العسكرية التي قد تنجم عن العمليات ضد "داعش".

وكانت واشنطن أعلنت في وقت سابق أنها لم تتخذ أي قرار بشأن إقامة منطقة حظر جوي في سوريا، بعد أن أشار وزير الخارجية جون كيري إلى مثل هذا الاحتمال لحماية المدنيين، محذرة من خطر المواجهة مع روسيا.

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي الأربعاء، إلى أن الإدارة تواصل بحث أفضل السبل لملاحقة تنظيم "داعش" في سوريا، قائلا "نواصل إجراء مناقشات حول أفضل السبل لملاحقة "الدولة الإسلامية" ولا سيما هناك في سوريا وفي شمال سوريا على نحو خاص.. تحدثنا عن المخاوف التي عبر عنها الأتراك بشأن تحركات داعش شمال سوريا".

وأضاف "وحتى الآن لا يوجد أي قرار للمضي قدما في إقامة منطقة حظر جوي".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ايرنست بدوره إن إقامة منطقة حظر جوي لا تناقش في الوقت الراهن.

وأكد ايرنست أن خطر حدوث مواجهة مباشرة مع روسيا يمثل أحد أسباب امتناع واشنطن في الوقت الحالي عن النظر في هذه المسألة.

طائرة "سو-24" الروسية في مطار حميميم

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض إنه يجب على مؤيدي هذه الفكرة الإجابة عن سؤال بسيط حول موقع إقامة مثل هذه المنطقة، مضيفا "اقترح البعض، بمن فيهم حلفاؤنا في تركيا، إقامة مثل مناطق الحظر الجوي هذه على طول الحدود التركية، خاصة في الجزء الشمالي، وحتي الشمالي الشرقي لسوريا. ويدعو آخرون إلى إقامة مثل هذه المنطقة في غرب البلاد، حيث يستمر القتال بين (قوات الرئيس السوري بشار) الأسد والمعارضة".

وأكد: "الإجابة عن هذا السؤال الخاص بالمواقع التي تنوون إقامة هذه المناطق فيها مهمة، خاصة لأنه في حال إقامتها قرب دمشق ومحافظة إدلب مثلا فإن ذلك يهدد بالمواجهة المباشرة مع روسيا، وسيؤدي إلى اندلاع أزمة لدى محاولة فرض حظر جوي في المنطقة التي تحلق فيها طائرات روسية".

علاوة على ذلك، أكد ايرنست أن إقامة مثل مناطق الحظر الجوي هذه ستتطلب "موارد كبيرة"، خاصة الكثير من الطائرات والطيارين والموظفين التقنيين وأفراد الإنقاذ للرد على حدوث حالات طارئة، مضيفا أن وزارة الدفاع الأمريكية قد حذرت من وجود منظومات متطورة للدفاع في سوريا.

هذا، وكانت شبكة تلفزيون "سي. أن. أن" قد ذكرت نقلا عن مسؤولين كبار بالإدارة الأمريكية الثلاثاء أن الوزير كيري أثار احتمال إقامة منطقة حظر جوي في سوريا على امتداد الحدود الشمالية مع حديث أولي عن إقامة منطقة أخرى قرب الحدود الجنوبية مع الأردن.

وأشارت "سي. أن. أن" إلى أن الفكرة طرحت خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي الخميس الماضي رغم اعتراض الرئيس الأمريكي باراك أوباما عليها، قائلا إن السبيل لحل أزمة سوريا هو إجراء انتقال سياسي يتنحى بموجبه الرئيس بشار الأسد عن السلطة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية