بكين وباريس توقعان خمسين عقدا ووثيقة تعاون

مال وأعمال

بكين وباريس توقعان خمسين عقدا ووثيقة تعاونرئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس يرحب بنظيره الصيني لي كه تشيانغ بتاريخ 30 يونيو/حزيران
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvfu

يبدأ رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ الثلاثاء 30 يونيو/حزيران، زيارة إلى فرنسا تستمر ثلاثة أيام، على أن يوقع الجانبان خلالها حوالي خمسين عقدا بمليارات اليورو ووثيقة تعاون.

وتعد هذه الزيارة أول زيارة لرئيس وزراء صيني خلال عقد تقريبا، وتلي زيارة رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس إلى الصين في شهر يناير/كانون الثاني الماضي، وقال وانغ تشاو نائب رئيس الوزراء الصيني إن "هذه الزيارات المتبادلة لرئيسي الوزراء في أقل من ستة أشهر تؤكد العلاقات الوثيقة والرفيعة المستوى بين الصين وفرنسا".

ومن المنتظر توقيع نحو 53 اتفاقا تجاريا وصناعيا بين الجانبين، تتكلل بتوقيع اتفاقات مهمة بعشرات مليارات اليورو مع شركة إيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات ومجموعة آلستوم للطاقة، ومع الشركة البحرية للتأجير "الشركة العامة البحرية" ثالث مجموعة عالمية للنقل البحري.

وتأمل باريس خصوصا في الإعلان عن طلبيات لطائرات إيرباص من طراز "أي330 وأي330-نيو" لشركات صينية مقابل أن تستثمر إيرباص في موقع تيانجين في مركز إنجاز مقصورات للطائرات من طراز أي330، مما يوفر للصينيين إمكانية إضفاء لمسات صينية على طائرات أي330 التي سيشترونها.

وتدفع الصين التي تواجه رغم القدرات الصناعية الهائلة تباطؤا على صعيد الطلب الداخلي، شركاتها إلى توسيع أسواقها، لذلك يمكن أن تستفيد من خبرة الشركات الفرنسية في الأسواق التي تنشط فيها منذ فترة طويلة.

المصدر: أ ف ب

توتير RTarabic