أسانج: لا أثق في القضاء بعد إلغاء موعد استجوابي

أخبار العالم

أسانج: لا أثق في القضاء بعد إلغاء موعد استجوابي جوليان أسانج
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gupi

أعلن مؤسس موقع ويكيليكس، الأسترالي جوليان أسانج، أنه لا يستطيع الوثوق في عدالة القضاء بعد أن تم إلغاء موعد استجوابه الذي كان مقررا الأربعاء 17 يونيو/حزيران في لندن.

وكان الادعاء السويدي قد سبق وقبل بداية الأسبوع الجاري استجواب مؤسس ويكيليكس داخل سفارة الإكوادور في لندن في يونيو/حزيران أو يوليو/تموز بعد أن تقدمت السويد بطلب للإكوادور من أجل السماح لها باستجواب أسانج خلال هذين الشهرين.

من جهتها، لم تؤكد السلطات السويدية إلغاء موعد الاستجواب خاصة وأن وزارة العدل قد أعلنت أن النائب العام ماريان ني قد طلب المساعدة القانونية من السلطات البريطانية وطلب الإذن من الإكوادور لاستجواب أسانج من داخل سفارة الإكوادور في لندن.

ويوجد أسانج البالغ من العمر 43 عاما في مبنى السفارة الإكوادورية بعد أن منحته حق اللجوء السياسي منذ يونيو/حزيران عام 2012 لتفادي ترحيله إلى السويد بعد اتهامه من قبل امرأتين بالاعتداء عليهما جنسيا عام 2010.

كما يخشى مؤسس ويكيليكس أيضا من ترحيله إلى الولايات المتحدة التي تتهمه بنشر موقعه برقيات دبلوماسية سرية أثارت جدلا واسعا حول العالم بعد نشرها.

وكانت المحكمة العليا السويدية قد رفضت في مايو/أيار طلبا من أسانج الأسترالي  بإلغاء مذكرة الاعتقال الصادرة في حقه عام 2011.

وقالت المحكمة في بيان لها إن قرار المدعين باستجواب أسانج في لندن، بسبب اتهامه بارتكاب اعتداء جنسي، يعزز قرار تأييد أمر الاعتقال.

وأصر المدعون في بداية الأمر على أنه يجب انتظار أسانج حتى يصل السويد لاستجوابه لكن موقفهم شهد تحولا كبيرا في مارس/آذار الماضي ووافقوا على مقابلته في لندن.

المصدر: أ ف ب