رجل يتحكم في يد اصطناعية بقوة ذهنية

العلوم والتكنولوجيا

رجل يتحكم في يد اصطناعية بقوة ذهنيةيد اصطناعية ذكية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gp9n

بيّن الباحثون في جامعة هيوستن الأمريكية أن السيطرة على تحريك أصابع اليد الاصطناعية هو أمر ممكن ، وذلك بواسطة جهاز يقرأ إشارات واردة من راسم الدماغ الكهربائي.

وقام فريق من الباحثين في جامعة هيوستن بإعداد خوارزمية خاصة من شأنها تحويل إشارات ناجمة عن نشاط الدماغ إلى حركات عضو اصطناعي في جسم الإنسان.

ومكّن البرنامج الذي وضعه المهندسون إنسانا مبتور اليد اليمنى من رفع الأثقال باستخدام يد اصطناعية يتم التحكم فيها ذهنيا. وتمنح الدراسات العلمية الحديثة المعوقين أملا بأن يستطيعوا في نهاية المطاف التحكم في أي عضو اصطناعي بواسطة الأفكار. وتستند بعض تلك التكنولوجيات إلى أقطاب كهربائية ( إلكترودات) تم زرعها في أنسجة المخ، أو إلى إشارات كهربائية ترسلها العضلات إلى عضلات مقطوعة.

إلا أن طبيب الأعصاب والمهندس هوسي لويس فيندال يرى أن كل تلك التكنولوجيات لديها سلبيات كثيرة. واقترح المهندس استخدام راسم الدماغ الكهربائي متعدد القنوات الذي تم تركيبه على رأس شاب تجاوز العشرين من عمره، وطلب منه أن يرفع بيده اليمنى 5 أجسام مختلفة الوزن، بدءً من بطاقة مصرفية وانتهاءً بمفك. ثم سجلت كل الإشارات الصادرة عن دماغه إلى يده، سجلت في راسم الدماغ الكهربائي.

ثم بعدها تم تركيب راسم الدماغ الكهربائي نفسه على رأس رجل مقطوع اليد اليمنى يبلغ من العمر 56 عاما. وحلت يد اصطناعية محل يده المقطوعة. وبعد أن قلد الرجل حركات يده في دماغه تمكن من رفع مختلف الأجسام بيده الاصطناعية متحكما فيها بقوة الأفكار. ونجحت 80% من عملياته.

وتم إحراز النتائج نفسها حين استخدمت الأقطاب الكهربائية المزروعة في الدماغ والإشارات المرسلة من العضلات الموجودة إلى عضلات مقطوعة.

لكن لويس فيندال يعتبر أن تكنولوجيته هى أكثر تقدما لأنه يمكن أن يتوصل إلى نجاح 100%.

ويرى الباحثون أن راسم الدماغ الكهربائي استعرض قدرته على تحريك بضعة أصابع لليد الاصطناعية. وفي حال تطوير تلك التجربة يمكن تصميم أعضاء جسم أخرى أكثر فعالية.

المصدر: " RT "