القاهرة تكشف عن مشاورات تشكيل قوة عربية لمواجهة الإرهاب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gle8

كشفت وزارة الخارجية المصرية عن مشاورات بين القادة العرب حول أفكار بشأن تشكيل قوة عربية موحدة لحماية دول الخليج والأردن من خطر التهديدات الإرهابية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية بدر عبد العاطي في تصريح إعلامي "وزير الخارجية سامح شكري أعلن عن وجود تشاور بين القادة العرب بشأن تشكيل قوات عربية أو قوة انتشار سريع، سواء في الخليج أو الأردن لمواجهة التنظيمات الإرهابية، التي تعمل على تفتيت الدول العربية وزعزعة استقرارها، وبحث مناقشة وإقرار الفكرة خلال القمة العربية القادمة التي تستضيفها مصر نهاية مارس المقبل".

وأشار عبد العاطي إلى وجود توافق بين مصر وهذه الدول من أجل دعم الفكرة والاستفادة من الإمكانيات المتوفرة لدى القوات المسلحة المصرية وإلى اهتمام الدول العربية بوجود مؤشر ملموس يفيد بأن مصر راغبة وقادرة على القيام بهذا الدور الداعم للاستقرار في المنطقة، وهو ما وصفه بأنه سيكون له عائد مباشر على استقرار مصر واستقرار منطقة الخليج والمنطقة العربية بصفة عامة.

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم الدبلوماسية المصرية إن الوزارة تشارك في مجموعة العمل الدولية المشكلة من مسؤولي الإعلام والمتحدثين الرسميين لوزارات خارجية عدد من الدول الأعضاء في التحالف الدولي ضد "داعش"، المعنية بوضع رسالة إعلامية قادرة على مواجهة الأفكار المتطرفة التي يتلقاها الشباب حول العالم.

وأوضح عبد العاطي أن الوزارة بالتنسيق مع الأزهر ودار الإفتاء نقلت مساهمات مكتوبة فعالة لمضمون الرسالة الإعلامية التي يتم العمل على نشرها من جانب دول التحالف، تؤكد على ضرورة التفرقة بين صحيح الدين الإسلامي الذي يحض على التسامح والسلام، وبين ما تبثه الجماعات الإرهابية من أفكار تحرض على العنف وممارسة القتل.

ولفت المتحدث باسم الخارجية المصرية إلى أن عدداً من الدول الغربية تحدثت عن أهمية فرض نوع من الرقابة على شبكة المعلومات الدولية، وعدم تركها مجالاً لأصحاب الأفكار التكفيرية يبثون فيها ما يشاؤون، مشيراً إلى أن هذا التوجه يتماشى والموقف المصري الذي يؤكد على ضرورة مواجهة القنوات والمواقع الإلكترونية التي تبث الفتنة وتحرض على العنف.

مصر - أرشيف

 وفي السياق ذاته، دعت وزارة الخارجية المصرية إلى ضرورة مواجهة جميع التنظيمات الإرهابية من دون استثناء وإلى وقف بث ما وصفته بـ"القنوات التحريضية والتعامل مع المواقع الإلكترونية التي تقوم بتجنيد الشباب والدعوة للقتل".

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، دعا الشهر الماضي الأمم المتحدة إلى اتخاذ إجراءات صارمة لإغلاق ما أسماها بـ"المواقع التكفيرية والإرهابية" على شبكات التواصل الاجتماعي.

وقال بيان للمتحدث باسم الخارجية، بدر عبد العاطي الأحد 15 فبراير/شباط إن مطالب مصر بهذا الشأن جاءت خلال مشاركتها في مؤتمر عبر دائرة الفيديو مع ممثلي مجموعة العمل الدولية المشكلة من مسؤولي الإعلام والمتحدثين الرسميين لوزارات خارجية الدول الأعضاء في التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وكانت مصر طالبت الشهر الماضي دولا أوروبية بوقف بث قنوات فضائية قالت إن "جماعة الإخوان المسلمين تستخدمها كأدوات للتحريض على القتل".

وكانت الحكومة المصرية أعلنت الإخوان المسلمين جماعة إرهابية إثر تفجير مديرية أمن الدقهلية في ديسمبر عام 2013.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية