كييف: "الوضع الخاص" سيمنح فقط للمناطق الخاضعة لسيطرة "الدفاع الشعبي"

أخبار العالم

كييف: مسلحون في شرق أوكرانيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/757616/

أعلن يوري لوتسينكو مستشار الرئيس الأوكراني بيوتر بوروشينكو أن المناطق التي تسيطر عليها قوات "الدفاع الشعبي" فقط، أي نحو ثلث أراضي مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك، ستحصل على "وضع خاص".

وأشار مستشار الرئيس الأوكراني إلى أنه يجري الآن ترسيم المواقع التي تسيطر عليها القوات الأوكرانية في مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك.

وقال لوتسينكو إن بروتوكول مينسك حول تسوية الأزمة الأوكرانية لا تقضي بمنح وضع خاص لمقاطعتي لوغانسك ودونيتسك، مؤكدا أن البروتوكول الموقع في العاصمة البيلاروسية يعني أن أوكرانيا بلد موحد وأن المناطق التي لا تخضع مؤقتا لسيطرة كييف تبقى جزءا لا يتجزأ من ترابها.

هذا، ونص أحد بنود بروتوكول حل الأزمة في أوكرانيا على "تأمين إجراء انتخابات محلية مبكرة طبقا للقانون الأوكراني "حول النظام المؤقت للإدارة الذاتية في مناطق محددة من مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك" (قانون عن الوضع الخاص)".

"دونيتسك الشعبية" تطالب بتقرير المصير في حدود مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك

من جانبها أعلنت "جمهورية دونيتسك الشعبية" المعلنة من جانب واحد في شرق أوكرانيا أنها لن توافق على منح "الوضع الخاص" لثلث مساحة مقاطعة دونيتسك الذي تسيطر عليه قواتها.

وأكد رئيس وزراء "دونيتسك الشعبية" ألكسندر زاخارتشينكو يوم الثلاثاء 9 سبتمبر/أيلول، أن "جمهورية دونيتسك الشعبية تشمل مساحة مقاطعة دونيتسك كلها، وجمهورية لوغانسك الشعبية هي كل مقاطعة لوغانسك".

وقال زاخارتشينكو إن الهدنة التي تم التوصل إليها في مينسك الأسبوع الماضي هي "فرصة لتحرير الأراضي التي تم الاستيلاء عليها بشكل غير شرعي"، مشيرا إلى استمرار الاستفزازات من قبل القوات الأوكرانية.

من جانبه قال النائب الأول لرئيس وزراء "دونيتسك الشعبية" أندريه بورغين في وقت سابق يوم الثلاثاء: "نحن نتمسك بقوة بتقرير المصير في الحدود الإدارية لمقاطعتي لوغانسك ودونيتسك".

هذا، وكانت قيادة "لوغانسك الشعبية" قد أوضحت في وقت سابق أن موافقة الجمهوريتين الشعبيتين على إقرار "الوضع الخاص" لا يعني تخليهما عن استقلال الجمهوريتين.

المصدر: RT + "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون