القائم بأعمال الرئيس الاوكراني يقيل مدير هيئة الامن في مقاطعة دونيتسك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/683481/

أقال القائم بأعمال الرئيس الاوكراني الكسندر تورتشينوف مدير هيئة الامن لمقاطعة دونيتسك على خلفية التظاهرات المطالبة بالفيدرالية.

أقال القائم بأعمال الرئيس الاوكراني الكسندر تورتشينوف مدير هيئة الامن لمقاطعة دونيتسك على خلفية التظاهرات المطالبة بالفيدرالية.

وجاء في نص المرسوم الذي نشر اليوم السبت 12 ابريل/نيسان على موقع الرئيس المعين من قبل الرادا العليا: "يعفى فاليري ايفانوف من منصب رئيس جهاز الأمن الاوكراني في مقاطعة دونيتسك".

معارضو السلطات الجديدة في كييف يرفعون علم روسيا فوق مبنى بلدية سلافيانسك بشرق أوكرانيا

الى ذلك أكدت نيلا شتيبا عمدة مدينة سلافيانسك الواقعة في مقاطعة دونيتسك بشرق أوكرانيا أن حوالي ألف شخص من المعارضين لسلطات كييف الجديدة استولوا على مبنى البلدية ورفعوا فوقه علم روسيا، حسب ما نقلت عنها وسائل إعلام محلية.

وأضافت المسؤولة الأوكرانية أن الناشطين يطالبون بإجراء استفتاء على فدرلة أوكرانيا، مشيرة إلى أنها شخصيا تؤيد هذه المطالب.

وقالت شتيبا: "بالأمس وجَهتُ رسالة إلى رئيس الوزراء الأوكراني طالبته فيها ببدء التفاوض. واليوم نزل جميع سكان سلافيانسك إلى الشوارع تأييدا للنشطاء (الذين دخلوا مقر البلدية). وأنزلوا العلم الأوكراني من هناك وبدلوه بالعالم الروسي".

وواصلت: "سنجري الاستفتاء. والذي يحدث هنا يدعو السلطات الأوكرانية إلى التفكير. أنا على يقين بأنهم (السلطات الجديدة) سيعلنون غدا عن إجراء الاستفتاء في أقاليم أوكرانيا. لكن، يا ترى، لماذا لم يسألوا الشعب عما يريده من قبل".

وتابعت في حديث نشره موقع "slavgorod.com.ua " المحلي: "92% من مصانع ومؤسسات المدينة تتعاون مع روسيا، ومن المهم بالنسبة لنا أن نحتفظ بعلاقات الشراكة مع هذه الدولة. يجب على السلطات في كييف أن تسمع أن الشعب يريد الحوار والاستقرار والسلام والأمن".

وأردفت قائلة: "لقد ذهبت المدينة كلها للدفاع عن الشباب الذين استولوا على مبنى البلدية. وإذا أصرت السلطات على قمع الانتفاضة، سيؤدي ذلك إلى مقتل الكثير من المدنيين. يجب ألا نسمح بهذا".  

في هذه الاثناء اقام المحتجون ما يشبه بنقاط تفتيش عند مداخل المدينة، حيث يقوم حوالي 4 - 5 اشخاص بدوريات لتفتيش السيارات المشبوهة لمنع دخول المدينة المحرضين والمشاغبين وعناصر منظمة "القطاع الايمن" المتطرفة والشرطة التي من المتوقع ان ترسلها كييف ليلا.

وقد وردت انباء بالفعل ان احدى النقاط منعت مرور حافلة شرطة. وقد اقيمت هذه هذه النقاط على الطرق الثلاث الواصلة الى سلافيانسك.

سكان دونيتسك يمنعون القوات الخاصة من التوجه لفك حصار المباني الادارية 

هذا وقد أفادت وكالة أنباء "نوفوستي" أن المحتجين في دونيتسك على سلطات كييف أوقفوا يوم 12 أبريل/نيسان حافلتين على متنهما قوات خاصة أوكرانية أثناء مغادرتهما دونيتسك باتجاه مدينة سلافيانسك لفك حصار شباب المدينة للمباني الإدارية.

واوضحت الوكالة ان المحتجين في دونيتسك يجرون محادثات مع الشرطة لمحاولة اقناعهم بعدم الذهاب الى سلافيانسك.

كما بدأ المحتجون وسط دونيتسك بانشاء وحدات لارسالها لمساعدة سلافيانسك.

وكان عدد من المحتجين فرضوا سيطرتهم على مبان ادارية في مدينة سلافيانسك بمقاطعة دونيتسك، حيث اكد ممثلهم أن المحتجين غير مسلحين. وتحاول الشرطة تسوية الوضع في سلافيانسك.

من جانبه قال النائب الأول لوزير الداخلية الاوكراني فلاديمير يفدوكيموف أنه "يتم اتخاذ اجراءات لاعادة استقرار الوضع" في سلافيانسك.

وكان القائم بأعمال وزير الداخلية الأوكراني أرسين أفاكوف أعلن يوم 12 أبريل/نيسان إرسال فريق من القوات الخاصة الأوكرانية إلى مدينة سلافيانسك بمقاطعة دونيتسك الشرقية بعد اقتحام متظاهرين مركزا للشرطة هناك.

وقال أفاكوف على صفحته في "الفيسبوك" أن الرد "سيكون قاسيا جدا". وأضاف أفاكوف أن المقتحمين كانوا بزي عسكري، دون الكشف عن عددهم.

وذكر ان "قوات وزارة الداخلية والدفاع ينفذون خطة لمواجهة الاحداث" في جنوب شرق البلاد.

بدوره افاد الناطق باسم فرع وزارة الداخلية الاوكرانية في إقليم دونيتسك ايغور ديومين أن عدد المشاركين في الاقتحام حوالي 20 شخصا مسلحاً.

وأشار ديومين أن الجهات الأمنية تحاول معرفة "هدف وسبب اقتحام المبنى".

نزولا عند رغبة المحتجين.. مدير شرطة دونيتسك يعلن استقالته

في غضون ذلك، ونزولا عند رغبة المحتجين عند مبنى مركز وزارة الداخلية في مقاطعة دونيتسك، وعددهم حوالي الف شخص، أعلن مدير شرطة دونيتسك قسطنطين بوجيدايف عن استقالته.

وفي وقت سابق وصلت الى المكان حافلة محملة بنحو 20 من رجال الشرطة الخاصة "بيركوت" التي حلتها السلطات الاوكرانية الجديدة ، وقد ربطت على السترات الواقية لبعضهم شرائط "القديس جورجيوس" التي ترمز الى انتصار الاتحاد السوفيتي على الفاشية، دليلا على تأييدهم لروسيا.

وأعلن احدهم، والذي يبدو وكأنه قائدهم، ان "بيركوت ستبقى دائما مع الشعب، نحن لم نخونكم ولن نخونكم".

اجهزة الامن في دونيتسك ترفض اقتحام مباني الادارات التي استولى عليها المحتجون ضد كييف

واستولى المحتجون ضد سياسات السلطات الحالية في اربعة مناطق على الاقل بمقاطعة دونيتسك على المباني الادارية ومراكز الشرطة والامن.

ومن بينها ادارات مناطق مدن سلافيانسك وكراسني ليمان وكراسنوارمييسك ودروجكوفا، حيث امتنعت اجهزة الامن في هذه المدن من تنفيذ امر سلطات كييف باقتحام هذه المباني وتحريرها.

وفي دونباس استولى حوالي 50 محتجا مسلحا على مبنى ادارة الشرطة، حيث سمع صوت اطلاق النار، الا انه لم ترد انباء عن اية اصابات. وتجمع خارج المبنى نحو الف متظاهر.

وصرح قائد "وحـدات دونباس للدفاع الشعبي" ميروسلاف رودينكو لقناة RT بأن سلطات كييف عرضت على المحتجين استسلاما مقابل عفو عام، مضيفا أنه على الرغم من المباحثات الانفرادية التي يجريها بعض الأشخاص، الا ان الوحدات لن تستسلم وستناضل حتى النهاية من أجل إجراء استفتاء وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ومنح اللغة الروسية صفة اللغة الرسمية الثانية.

المصدر: RT + "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون