أسئلة عن حياته الخاصة تحجب مواضيع الاقتصاد اثناء المؤتمر الصحفي لهولاند

أخبار العالم

أسئلة عن حياته الخاصة تحجب مواضيع الاقتصاد اثناء المؤتمر الصحفي لهولاندصورة من الارشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/640594/

كشف الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في مؤتمر صحفي له عن خطط لانعاش الاقتصاد الفرنسي، فيما كانت الأغلبية الساحقة من الأسئلة التي واجهها خلال المؤتمر متعلقة بحياته الخاصة.

كشف الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في مؤتمر صحفي له يوم الثلاثاء 14 يناير/كانون الثاني عن خطط لانعاش الاقتصاد الفرنسي، فيما كانت الأغلبية الساحقة من الأسئلة التي واجهها خلال المؤتمر متعلقة بحياته الخاصة ، على ضوء الفضيحة الاخيرة المتعلقة بوجود علاقة جنسية له مع احدى الممثلات الفرنسيات.

وامتنع الرئيس الفرنسي عن الردود المباشرة على أسئلة بشأن علاقته مع زوجته فاليري تريرفيلر على خلفية فضيحة علاقته المزعومة مع الممثلة جولي غاييه، وخاصة ما إذا كانت تريرفيلر لا تزال السيدة الأولى في فرنسا.

وقال الرئيس الفرنسي إن "أي واحد قد يواجه زمانا صعبا في حياته الخاصة. وهذا ما يحدث لنا". وأضاف أن "هذه لحظات مؤلمة، لكنني أتمسك بمبدأ مفاده أن الامور الخاصة يجب التعامل معها بطريقة خاصة"، مشددا على أنه لا ينوي أن يتحدث عن تلك الأمور علنا.

وأكد هولاند أنه سيوضح كل شيء قبل زيارته للولايات المتحدة التي من المقرر أن يقوم بها في فبراير/شباط القادم برفقة زوجته.

وكان الهدف الأساسي للمؤتمر الصحفي الاعلان عن الخطط لانعاش الاقتصاد الفرنسي. وكشف هولاند عن تسهيلات ضريبية قدرها 30 مليار يورو للشركات في الفترة الممتدة حتى عام 2017 مقابل زيادتها لفرص العمل وتقليص نسبة البطالة. وأكد أن ذلك يهدف الى إعطاء زخم للنمو الاقتصادي في البلاد.

وتجدر الاشارة الى أن ذلك كان أول مؤتمر صحفي لهولاند منذ اندلاع الفضيحة المتعلقة بعلاقته الغرامية مع الممثلة جولي غاييه، والتي لم يؤكدها ولم ينفها هولاند، بل هدد برفع دعوى قضائية ضد مجلة "كلوزر" التي كشفت عن هذه العلاقة.

وكان هولاند قد طلق زوجته الأولى سيغولين رويال في عام 2012 عشية خوضه الحملة الانتخابية لمنافسة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي في السباق الرئاسي. ومنذ ذلك الحين أصبحت فاليري تريرفيلر شريكة الحياة له، لكنهما لم يعقدا زواجا رسميا.

المصدر: RT + وكالات