سناتور امريكي ينوي توصية اوباما بالغاء لقائه الثنائي مع بوتين بسبب قضية سنودن

أخبار العالم

سناتور امريكي ينوي توصية اوباما بالغاء لقائه الثنائي مع بوتين بسبب قضية سنودنالرئيس الامريكي باراك اوباما مع السناتور تشارلز شومر
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/623081/

أعلن السيناتور الأمريكي عن الحزب الديمقراطي تشارلز شومر عن نيته تقديم توصية للرئيس الأمريكي باراك أوباما بإلغاء لقاء القمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو المرتقب في الشهر القادم، وذلك بسبب منح روسيا حق اللجوء إلى الموظف السابق في المخابرات الأمريكية ادوارد سنودن المتهم في الولايات المتحدة بتسريب معلومات سرية.

أعلن السيناتور الأمريكي عن الحزب الديمقراطي تشارلز شومر عن نيته تقديم توصية للرئيس الأمريكي باراك أوباما بإلغاء لقاء القمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو المرتقب في الشهر القادم، وذلك بسبب منح روسيا حق اللجوء إلى الموظف السابق في المخابرات الأمريكية ادوارد سنودن المتهم في الولايات المتحدة بتسريب معلومات سرية.

وقال السناتور في تصريح لقناة "سي بي اس" يوم الأحد 4 اغسطس/آب: "سأدعو الرئيس بإصرار إلى عدم عقد اللقاء الثنائي في الشهر المقبل". وأضاف أنه سيقترح أيضا على الرئيس الأمريكي دعوة كافة حلفاء الولايات المتحدة، إن كان ذلك ممكنا، إلى نقل قمة العشرين من بطرسبورغ إلى مكان آخر. وقال السيناتور إنه قد لا يقدم جميع حلفاء الولايات المتحدة على هذه الخطوة، ولكنه سيوصي باراك أوباما بأن يدعو اليها في كل حال من الاحوال.

واتفق مع شومر في الرأي السناتور الجمهوري بول راين المرشح السابق لمنصب نائب الرئيس الامريكي في فريق مين رومني أثناء حملة انتخابات الرئاسة في العام الماضي. ووصف راين القرار الروسي بمنح سنودن حق اللجوء بأنه "صفعة" و"طعنة في الظهر" للولايات المتحدة، مشيرا إلى أن مثل هذه الخطوات لا يجوز أن تبقى بدون عواقب.

وتجدر الاشارة إلى أنه من المتوقع أن يشارك الرئيس الأمريكي باراك أوباما في 5 - 6 سبتمبر/ايلول القادم في قمة مجموعة العشرين في مدينة بطرسبورغ الروسية، وأن يلتقي ايضا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بموسكو في اطار ثنائي.

وأشار المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض جاي كارني إلى أن واشنطن لم تقرر بعد ما إذا سيلتقي اوباما مع بوتين في موسكو على خلفية قضية سنودن. وأعرب عن أسفه الشديد لمنح روسيا حق اللجوء لسنودن.

وكان العديد من المشرعين الأمريكان قد أعربوا عن استيائهم من القرار الروسي المذكور. ووصف السيناتور جون ماكين المرشح لانتخابات الرئاسة عن الحزب الجمهوري في عام 2008 منح سنودن اللجوء بأنه "محاولة متعمدة لإهانة الولايات المتحدة"، ودعا إلى إعادة النظر في العلاقات مع موسكو بشكل جذري. وأعلن بعض أعضاء الكونغرس الآخرين، بمن فيهم السيناتورة الجمهورية كيلي أيوت والديمقراطي روبرت مينينديز رئيس لجنة شؤون العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، أن الاحداث المتعلقة بقضية سنودن ستلحق ضررا جسيما بالعلاقات بين البلدين.

مظاهرات في الولايات المتحدة ضد التنصت

وفي سياق متصل شارك مئات الاشخاص يوم الأحد في عدد من المدن الامريكية الكبرى، بما في ذلك نيويورك وسان فرانسيسكو ولوس انجلوس وواشنطن، في مظاهرات احتجاج واسعة ضد مرامج الهيئات الامنية الامريكية للتنصت على المواطنين وجمع المعلومات عن مستخدمي الانترنت، والتي كان قد كشف عنها ادوارد سنودن.

وجرت هذه المظاهرات دعما للتعديل الرابع على الدستور الامريكي الذي يحظر اجراء عمليات تفتيش ومصادرة غير مبررة.

المصدر: "ايتار - تاس"