الافراج عن باسم يوسف بكفالة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/611686/

قرر المحامي العام بالمكتب الفني للنائب العام، إخلاء سبيل الإعلامي باسم يوسف، مقدم برنامج "البرنامج"، بكفالة 15 ألف جنيه مصري عن 3 قضايا، بعد التحقيقات التى أجريت معه صباح اليوم الأحد واستمرت ثلاث ساعات، على خلفية التهم المنسوبة إليه بإهانة الرئيس وازدراء الدين الإسلامي.

قرر المحامي العام بالمكتب الفني للنائب العام، إخلاء سبيل الإعلامي باسم يوسف، مقدم برنامج "البرنامج"، بكفالة 15 ألف جنيه مصري عن 3 قضايا، بعد التحقيقات التى أجريت معه صباح اليوم الأحد واستمرت ثلاث ساعات، على خلفية التهم المنسوبة إليه بإهانة الرئيس وازدراء الدين الإسلامي.

وحرص باسم يوسف الذي حضر إلى مكتب النائب العام، صباح الأحد على سرد ما حدث له قبل بدء التحقيقات في مكتب النائب العام، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وبدأ باسم كلامه قائلاً: "ماحدش حتى عزم علينا بكباية ميه والتحقيق سيبدأ الآن"، وبعد دقائق كتب:"جابولنا عصير راني"، مضيفاً:"و هما بيملوا أوصافي: نحيل البنية متوسط الطول ثم سألوني: هي عينيك لونها إيه يا باسم".

وتساءل بأسلوب ساخر قائلاً "الضباط والمحامين بمكتب النائب العام عايزين يتصوروا معايا.. يمكن ده سبب الاستدعاء ؟".

وأكد أن الضباط "يبحثون الآن عن لاب توب يحتوي على برنامج كودكس لعرض الحلقات، و مش لاقيين".

وأفادت بوابة "الوفد" بوقوع مشادات افتعلها المنتمون للتيار الإسلامي، كما انسحب أيضاً المتضامنون مع باسم منعاً لوقوع مشادات أخرى.

وأضاف المصدر ان عددا لا يتجاوز العشرة أفراد من المنتمين للتيار الإسلامي سيطروا على محيط دار القضاء العالي، مطالبين بحبس ومحاكمة باسم يوسف، كما اتهموه بنشر الفجور.

وحدثت المشادات حينما ردد أحد المؤيدين لـ باسم "الضحك ليس فجورا وإنما الكذب وسرقة مال الشعب هو الفجور"

وكان يوسف قد قال في مداخلة ليل السبت على قناة CBC التي يبث منها برنامجه أن محاميه أكد له بأن قرار الضبط والاحضار صدر منذ أسبوع، مستغربا تأخر الإعلان عنه قبل أن يضيف جازما: "سأذهب كي لا يقول أحد أنني هارب أو كي لا يأتي أحد إلى بيتي وأنا مع زوجتي وعائلتي."

وتابع يوسف قائلا: "الموت علينا حق.. والنائب العام علينا حق..  ولست خائفا من هذا القرار. من يمارس ازدراء الأديان هو من يأكل الناس بالدين.. يشوهون الدين الاسلامي بكلامهم الخاطئ في القنوات الدينية وأنا كمسلم لا أقبل أن ديني 'يتبهدل' على أيدي هؤلاء."

وحول اتهامه بإهانة الرئيس محمد مرسي رد يوسف بسخرية قائلا: "يا نهار أبيض.. هو أنا أقدر؟ لا عاش ولا كان اللي يهين الرئيس مرسي.. وكتر ألف خيره بسببه وبسبب تصريحاته وخطاباته أصبح نصف فريق البرنامج عاطل (عن العمل) لان الرئيس وفر علينا كتير،" مضيفا أنه يفكر في الاكتفاء بإعداد الحلقات من التسجيلات العائدة لمرسي دون فريق عمل، في إشارة إلى استخدامه المتكرر لتعليقات الرئيس المصري في برنامجه الساخر.

تعليق مراسلة قناة "روسيا اليوم" في القاهرة

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية