مصدر بالداخلية المصرية ينفي اطلاق الخرطوش على المتظاهرين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600741/

نفى مصدر امني مسؤول بوزارة الداخلية المصرية يوم الاحد 25 نوفمبر/تشرين الثاني ما يثار حول اطلاق قوات الامن بالقاهرة طلقات الخرطوش على المتظاهرين المناهضين للاعلان الدستوري الذي اصدره مؤخرا الرئيس محمد مرسي. ولا يزال ميدان التحرير في قبضة المعتصمين المحتجين على الاعلان الدستوري .

نفى مصدر امني مسؤول بوزارة الداخلية المصرية يوم الاحد 25 نوفمبر/تشرين الثاني ما يتردد من أقوال حول اطلاق قوات الامن المكلفة بتأمين المنشآت الحيوية في محيط مسجد عمر مكرم وشارع قصر العيني بالقاهرة طلقات الخرطوش على المتظاهرين.

ونقل موقع "مصراوي" الاعلامي عن المصدر قوله ان تلك الانباء عارية تماما من الصحة جملة وتفصيلا، وتأتي في اطار الشائعات المغرضة التي تنسب الى مصادر امنية على خلاف الحقيقة وتستهدف الاساءة الى رجال الامن العام.

وأضاف المصدر أنه في إطار سعي وزارة الداخلية لوقف تلك الاعتداءات والتصدي لمثيري الشغب وإصرارهم على تصعيد تلك المواجهات، واجتياز الحواجز الأمنية والتعدي على قوات الشرطة بهدف الإضرار ببعض المنشآت الهامة بمنطقة شارع قصر العيني، قامت قوات الشرطة باستخدام الغاز المسيل للدموع لإبعادهم عن محيط تلك المنشآت، كما تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط بعضهم.

وفي هذا السياق افادت مراسلة قناة "روسيا اليوم" في القاهرة بان ميدان التحرير لا يزال في قبضة المعتصمين المحتجين على الاعلان الدستوري الصادر عن الرئيس محمد مرسي. ويردد المتظاهرون هتافات داعية لسقوط حكم المرشد و"الاخوان المسلمين".

واكدت المراسلة كذلك ان بعض المحاكم في محافظتي القاهرة والجيزة تستمر في العمل على الرغم من قرار الجمعية العمومية للقضاة تعليق عمل المحاكم في كل محافظات البلاد احتجاجا على الاعلان الدستوري الجديد.

المصدر: "مصراوي" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية