روسيا اليوم: منفذ تفجير دمشق هو احد حراس بختيار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/590063/

تتضارب الانباء حول شخصية منفذ عملية تفجير مبنى الأمن القومي السوري في دمشق اثناء اجتماع عدد من الوزراء والاجهزة الامنية، والذي أودى بحياة وزير الدفاع العماد داود راجحة وآصف شوكت نائب وزير الدفاع وحسن تركماني مساعد نائب رئيس الجمهورية للشؤون العسكرية، ورئيس خلية إدارة الأزمة.

تتضارب الانباء حول شخصية منفذ عملية تفجير مبنى الأمن القومي السوري في دمشق اثناء اجتماع عدد من الوزراء والاجهزة الامنية، والذي أودى بحياة وزير الدفاع العماد داود راجحة وآصف شوكت نائب وزير الدفاع وحسن تركماني مساعد نائب رئيس الجمهورية للشؤون العسكرية، ورئيس خلية إدارة الأزمة.

وذكرت مصادر لموقع "روسيا اليوم" ان احد حراس رئيس مكتب الامن القومي السوري اللواء هشام بخيتار هو من نفذ التفجير عبر حزام ناسف كان يرتديه. واوضح المصدر ان الحارس وهو ضابط ـ صف دخل الى قاعة الاجتماع، وهاجم المجتمعين لنسف الحزام، ما دفع بالعماد آصف شوكت الى سحبه وابعاده عمن كان بالقرب من الانتحاري، الذي اقدم في هذه اللحظة على تفجير الحزام.

بدورها أفادت وسائل اعلام بأن منفذ العملية شخص من دائرة الحرس الخاص المقربة من الرئيس السوري بشار الأسد.

من جانبه قال التلفزيون السوري ان التفجير الانتحاري تم من خلال دخول شخص له علاقة باحدى الشخصيات الامنية السورية.

كما نقلت وسائل اعلام عن مصدر أمني سوري لم تذكر اسمه قوله إن الانتحاري الذي فجر العبوة الناسفة كان حارسا خاصا في الدائرة المقربة من الرئيس الاسد.

في سياق متصل اشار رئيس هيئة التنسيق الوطنية بالمهجر هيثم مناع في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" الى ان وسائل الاعلام بدون استثناء لحد اللحظة لا تملك صورة واحدة لها علاقة بالتفجير وان العملية لغز كبير. وتساءل المعارض لماذا تجتمع ادارة الازمة في اقل مكان حماية ومعرض لاي هجوم. ولفت في هذا السياق الى ان مثل هذا العمل يمكن ان يوظف لمنع التجوال ومنع الحراك وجعل شهر رمضان شهرا هادئا في دمشق.