سقوط قتلى وجرحى في احتجاجات على احراق مصاحف بقاعدة امريكية في أفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579108/

قال مصدر طبي ان 8 اشخاص على الاقل قتلوا واصيب اكثر من 20 في افغانستان الاربعاء 22 فبراير/ شباط في اعمال شغب تستمر منذ يومين احتجاجا على احراق نسخ من المصحف في قاعدة امريكية بأفغانستان. ويأتي ذلك في الوقت الذي اعلنت فيه السفارة الامريكية في كابول غلق أبوابها على موظفيها بالداخل مع استمرار الاحتجاجات العنيفة.

قال مصدر طبي ان 8 اشخاص على الاقل قتلوا واصيب اكثر من 20 في افغانستان الاربعاء 22 فبراير/ شباط في اعمال شغب تستمر منذ يومين احتجاجا على احراق نسخ من المصحف في قاعدة امريكية بأفغانستان. ويأتي ذلك في الوقت الذي اعلنت فيه السفارة الامريكية في كابول غلق أبوابها على موظفيها بالداخل مع استمرار الاحتجاجات العنيفة.

وقال احمد علي الطبيب في مستشفى جلال اباد العام لوكالة "فرانس برس" إن القتيل "شاب كان بين المتظاهرين، ورأيت جثته في المستشفى". وافادت مصادر رسمية عن اصابة 11 متظاهرا بالرصاص في كابول و10 في جلال اباد.

وقال شهود عيان إن أعيرة نارية أطلقت على المتظاهرين الذين اخترقوا صفوف الشرطة، وألقوا الحجارة عليها وحطموا زجاج سيارات في اليوم الثاني من المظاهرات.

ومن جهته أدان الرئيس الافغاني حامد كرزاي الحادث، وقال مكتبه إنه عين وفدا من كبار علماء الدين للتحقيق في كيفية وقوع الحادث.

خبير روسي: تصاعد المراج المعادي للولايات المتحدة في أفغانستان

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" أشار الباحث المتخصص في الشؤون الأفغانية في معهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية ألكساندر أومنوف إلى تصاعد المزاج المعادي للولايات المتحدة في المجتمع الأفغاني أخيرا. وربط قرار واشنطن بإغلاق سفارتها بكابل بعملية سحب القوات الأمريكية من أفغانستان، مشيرا إلى أن هجمات محتملة على البعثة الدبلوماسية الأمريكية قد تعرقل هذه العملية. وأعرب أمنوف عن اعتقاده بأن أمريكا ستسحب قواتها من أفغانستان مهما كانت الأوضاع في البلد، إذ أن الهدف المبدئي لدخولها وهو القضاء على أسامة بن لادن قد تم تحقيقه.

صفحة أر تي على اليوتيوب