السفير القطري يعود إلى غزة بعد ساعات من رفض "حماس" منحة الدوحة

أخبار العالم العربي

السفير القطري يعود إلى غزة بعد ساعات من رفض
السفير القطري محمد العمادي يلتقي قادة حركة "حماس"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ld8s

أفادت وسائل إعلام فلسطينية، اليوم الخميس، بأن السفير القطري، محمد العمادي، عاد لقطاع غزة بعد ساعات من مغادرته عبر حاجز بيت حانون شمال القطاع.

ووصل العمادي إلى غزة عبر معبر بيت حانون (إيرز)، بعد أن غادر القطاع في أعقاب لقاء جمعه مع قيادة حركة "حماس" التي أعلنت أنها ترفض المنحة القطرية وفق الاشتراطات الإسرائيلية الجديدة.

وكان العمادي زار غزة الليلة الماضية قبل أن يعود إلى إسرائيل، وذلك بعد أن أبلغته "حماس" رفضها تلقي الدفعة الثالثة من الأموال القطرية البالغة 15 مليون دولار، مشددة على أنها لن تسمح بتحويل القطاع إلى "ساحة انتخابية" للسياسة الإسرائيلية.

وذكرت وكالات أنباء أن الأموال القطرية دخلت القطاع مع العمادي، وعندما رفضت "حماس" استلامها تمت إعادتها معه في نفس السيارة.

وسابقا الخميس، أفاد نائب رئيس حركة "حماس" في قطاع غزة، خليل الحية، بأن الحركة أبلغت العمادي عن قرارها رفض قبول الدفعة الثالثة من المنحة المالية القطرية، احتجاجا على ما وصفه " الاشتراطات الجديدة" من قبل إسرائيل.

وفي تعليقه على قرار "حماس"، قال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، وليد العوض، إن موقف الحركة "يستحق الاحترام والتقدير ويقطع الطريق على كافة محاولات الابتزاز التي مورست خلال الأسبوع الماضي لتمرير شروط الاحتلال". كما دعا العوض "لسرعة البحث عن حل لمشكلة الإخوة الموظفين، أبناء شعبنا الفلسطيني المستفيدين مما يسمى منحة قطر، ومعالجتها ضمن إطار فلسطيني، بعيدا عن ابتزاز الآخرين".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد أصدر سابقا توجيهات بمنع دخول الأموال القطرية إلى غزة، لكنه عدل عن موقفه بعد اجتماع عقده الكابينيت، أمس الأربعاء، وأعلن موافقته على دخول الأموال القطرية إلى القطاع.

وذكرت وسائل إعلام فلسطينية أن العمادي التقى مسؤولين إسرائيليين قبل عودته مرة أخرى للقطاع، مشيرة إلى أنه نقل رسائل متبادلة بين "حماس" وإسرائيل.

المصدر: RT + وسائل إعلام

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا