قوات "صالح" تهرع إلى مداخل صنعاء

أخبار العالم العربي

قوات صنعاء - اليمن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j6r6

يواصل الحليفان اليمنيان، الحوثيون والرئيس السابق علي عبد الله صالح السجال فيما بينهما، وسط أنباء عن انتشار قوات من الحرس الجمهوري التابع لصالح على مداخل العاصمة صنعاء.

ونقل موقع المشهد اليمني عن سكان بالعاصمة قولهم :"إن قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة انتشرت بكافة أسلحتها وعتادها العسكري على مداخل صنعاء المؤدية إلى السبعين، وذلك قبل يومين من مهرجان المؤتمر الشعبي العام، الذي دعا إليه الحزب للاحتفال بذكرى تأسيسه الـ35".

 ولفت المصدر إلى أن صنعاء تشهد توترا وتحشيدا، وصفه بغير المسبوق بين الحليفين الحوثي وصالح، وذلك في ظل استعدادات حزب صالح لإقامة مهرجان احتفالي بذكرى تأسيسه، ودعوة الحوثيين أنصارهم إلى التجمع عند مداخل العاصمة في اليوم ذاته تحت شعار "التصعيد مقابل التصعيد".

وفي تطور لافت آخر، نقل "المشهد اليمني" عن مصدر عسكري رفيع في قوات الحرس الجمهوري "أن الرئيس السابق علي عبد الله صالح أصدر توجيهاته بسحب قوات الحرس الجمهوري المتواجدة في محافظة الحديدة إلى صنعاء على وجه السرعة".

وفي هذا السياق، أقر القيادي في جماعة الحوثيين حسين العزي في تغريدة على حسابه في تويتر، بخطورة الوضع الراهن بين جماعته وصالح.

وفيما يمكن وصفه بمحاولة للتهدئة، دعا بيان لرئيس اللجنة الثورية التابعة للحوثيين محمد علي الحوثي، القوات التابعة للجماعة إلى "الترفع عن الأخذ بحقها".

وشدد القيادي في الجماعة على رفض وقوع صراع داخلي، قائلا "لا يمكن أن نقبل بأن تنزلق البلاد في ظل هذه الظروف إلى أتون صراعات داخلية، فلدينا من الجبهات ما يجب أن ننشغل به ضد العدوان".

كما وجه من جهة أخرى نداء إلى من وصفهم بـ"الأخوة العقلاء في المؤتمر الشعبي العام" دعاهم فيه إلى "القيام بواجبهم في توجيه الخطاب توجيها سليما، وعدم الانزلاق في الإساءة لشرفاء البلد وأحراره، مكونات وأفرادا ولجانا شعبية".

كما دعا أيضا في بيان نشره على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "الأخوة في المؤتمر إلى الاعتذار عما بدر منهم بحق هؤلاء الأبطال".

كما علق هذا القيادي في جماعة الحوثيين لاحقا في فيسبوك، مشيرا إلى أن جماعته تعطي الأولوية لعدوها الأول، وهي لن تستعرض عضلاتها على الداخل.

المصدر: وكالات

محمد الطاهر