ما وراء تراجع البنتاغون عن عبارة "الميليشيات المدعومة إيرانيا" لصالح "المدعومة شيعيا"؟

أخبار العالم العربي

ما وراء تراجع البنتاغون عن عبارة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pwwr

تواجه وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون انتقادات لتراجعها عن استخدام عبارة "الميليشيات المدعومة إيرانيا" لصالح "الميليشيات المدعومة شيعيا".

وأشارت مجلة "نيوزويك" الأمريكية إلى أن هذه العبارة الجديدة جاءت على لسان المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي أثناء موجز صحفي عقده الأربعاء الماضي، لتصنيف الفصائل التي تعتبرها الولايات المتحدة مسؤولة عن الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد في العراق مؤخرا والذي أودى بحياة متعاقد مدني أمريكي فارق الحياة نتيجة لنوبة قلبية.

وقال كيربي في هذا الموجز: "يبدو أنه هجوم صاروخي، وقد رأينا في السابق هجمات صاروخية من قبل الميليشيات المدعومة شيعيا.. نتحدث علنا وبصراحة منذ طويل عن المخاطر الناجمة عن هذه الهجمات الصاروخية التي تنفذها بعض الميليشيات المدعومة شيعيا".

وجذبت هذه العبارة غير العادية اهتمام الصحفيين أثناء الموجز، وسأل أحدهم المتحدث عما إذا كان يقصد "الميليشيات المدعومة إيرانيا"، لكن كيربي قاطعه بالقول: "أقصد الميليشيات المدعومة شيعيا".

وردا على طلب تقديم توضيحات، قال كيربي إنه كثيرا ما يستخدم هذه العبارة منذ توليه منصبه الحالي، مضيفا: "نعرف أن بعض الميليشيات المدعومة شيعيا تحظى بالدعم الإيراني".

ولفتت "نيوزويك" إلى أن بعض المراقبين المختصين بشؤون إيران في "تويتر" رجحوا أن هذه العبارة الجديدة تمثل تغيرا في سياسات إدارة الرئيس جو بايدن، فيما انتقد بعض الخبراء هذه العبارة، واصفين إياها بأنها "غريبة" وتعكس محاولة للتستر على دور إيران المزعوم في الهجمات على القوات الأمريكية في العراق.

المصدر: "نيوزويك"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا