لافروف: ترجمة التوافق على مواجهة الإرهاب وحل الأزمة عبر بوابة جنيف إلى خطوات عملية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyjv

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة ترجمة توافق الأطراف السورية على مواجهة الإرهاب وحل الأزمة سلميا عبر بوابة جنيف، إلى خطوات ملموسة على الأرض.

ويلقى هذا الطرح قبولا عند الائتلاف، إلا أن قضايا محورية كدور الرئيس السوري المستقبلي تبقى على ما يبدو خارج هذا التوافق.

زيارة وفد من الائتلاف السوري المعارض إلى موسكو، خطوة تحققت والنقاشات التي دارت بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وخالد خوجة تكشف تطورا في مواقف الائتلاف.

في حين حرص رئيس الائتلاف على تأكيد تقديره للدور الروسي والصداقة التي تربط روسيا والشعب السوري على مدى التاريخ، كما رأى خوجة أن أية تسوية في سوريا يجب أن تمر عبر هيئة حكم انتقالية تحافظ على مؤسسات الدولة.

فعلى وقع الحراك السياسي الخاص بالأزمة السورية الذي تشهده موسكو في الآونة الاخيرة، يكسر الائتلاف السوري المعارض حالة الجمود ويطلب المشاركة في الحوار سعيا لإيجاد حل سياسي للأزمة، أزمة رأى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الجميع يتحدث عن ضرورة حلها استنادا إلى تفاهمات جنيف، مشددا على أن تكون الأولوية لكبح جماح الإرهاب، وإن ذلك يجب عكسه على أرض الواقع .

الائتلاف السوري المعارض

وقال لافروف إن الجميع لديه مصلحة في وضع سد في وجه الإرهاب كذلك فإن الجميع لديه مصلحة في حل سياسي في سوريا على أساس بيان جنيف، والأمر الأكثر أهمية الآن، يكمن في تحويل هذه المصالح إلى خطوات فعلية منسقة.. وآمل أن يساعد لقاؤنا على التحرك في هذا المسار.

رئيس الائتلاف السوري المعارض بدوره رأى أن أية تسوية في سوريا يجب أن تمر عبر هيئة حكم انتقالية تحافظ على مؤسسات الدولة وأن عملية التغيير يجب أن تكون وفق بيان جنيف واحد.

وتعمد رئيس الائتلاف إلى عدم الإشارة إلى مصير الرئيس السوري بشار الأسد عند حديثه عن المرحلة الانتقالية خلال حواره مع الوزير الروسي، أمر كان حاضرا خلال لقائه بوسائل الإعلام مما يشير إلى أن هذا الموضوع يبقى نقطة خلاف محورية بين الأطراف كافة.

التفاصيل في التقرير المصور