العفو الدولية تندد بانتهاكات الحوثيين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glqg

دعت منظمة العفو الدولية جماعة الحوثيين في اليمن إلى الوقف الفوري لممارساتها غير القانونية كالتعذيب والاعتقالات التعسفية.

وتأتي هذه الدعوات على خلفية تقرير لخبراء المنظمة تضمن شهادات وأدلة مادية على انتهاكات الحوثيين في حق المتظاهرين المعارضين لاستيلائهم على السلطة.

عادة ما يكون في معظم الصراعات السياسية جوانب مؤلمة ومستنكرة. فقد عادت كبيرة مستشاري الأزمات في منظمة العفو الدولية دوناتيلا روفيرا، لتوها من اليمن وفي جعبتها أدلة مادية عن انتهاكات لحقوق الانسان تنوعت فيما بين الاعتقال والحجز وصولا إلى التعذيب على أيدي عناصر قالت إنهم ينتمون إلى الحوثيين.

الشهادات التي استند إليها تقرير المنظمة كشفت النقاب عن أن أساليب التعذيب المستخدمة أدت إلى موت بعض الأشخاص. ذكر منهم المواطن صالح البشري الذي توفي متأثرا بالتعذيب وترك وراءه سبعة أطفال وهو لم يتجاوز سن الخامسة والثلاثين.

وفي حديثها مع قناة RT، جددت دوناتيالا دعوتها للحوثيين لوقف فوري لهذه الممارسات التي تعد انتهاكا صريحا لحقوق الإنسان وإنها ممارسات غير مشروعة وتصنف في القانون الدولي بالممارسات المحرمة أصلا.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تفتضح فيها حوادث التعذيب وعلى الأغلب لن تكون الأخيرة.

فالتجارب السابقة أثبتت أن مثل هذه التقارير التي تنشرها منظمات حقوق الإنسان قد تستخدم عند الضرورة من قبل الجهات المختصة، وقد تهمل إلى مواعيد مؤجلة ليبقى تحديدها رهنا بنوايا دولية تظهر عند حاجتها.

التفاصيل في التقرير المرفق