حضور روسي بمعرض الجزائر الدولي

مال وأعمال

حضور روسي بمعرض الجزائر الدوليحضور روسي بمعرض الجزائر الدولي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/itf1

أفاد بيان للشركة الجزائرية للمعارض والتصدير (صافكس)، عن تنظيم النسخة الخمسين لمعرض الجزائر الدولي FIA-2017، حتى 13 مايو بقصر المعارض بالصنوبر البحري في الجزائر العاصمة.

 ويشارك في المعرض نحو ألف شركة من 40 دولة وبمشاركة روسيا كضيف شرف. ومن بين المشاركين 76%من الشركات الوطنية و24% من الأجنبية.

ودعا الوزير الأول عبد المالك سلال، المصنع الروسي للتقنيات الزراعية "روستسال ماش" إلى إنشاء مصنع  للتركيب مع الجانب الجزائري من أجل تنشيط و تعزيز المردود الفلاحي الوطني مؤكدا  "أننا سنساعدكم على إنشاء هذا المصنع و شراكات أخرى منتجة".

 أكد سلال أن الحكومة تسعى لاكتساح السوق الأفريقية من أجل تنويع اقتصادها و الترويج لمنتجاتها من خلال إنشاء قاعدة لوجيستيكية كبرى مرفوقة بميناء جاف في تمنراست لتكون قاعدة للتبادل التجاري نحو الدول الأفريقية ، ثم تليها موانئ أخرى في بسكرة و سطيف، من أجل "كسب معركة التصدير" حسب تعبيره.

وسيضم المعرض، الآلات والمعدات الضرورية لصناعة التعدين، والهندسة الميكانيكية، والطاقة، والبناء؛ وصناعة الكيماويات، والتقنيات اللازمة لإنتاج الكيمياء العضوية وغير العضوية، والمستحضرات الصيدلانية، ومستحضرات التجميل، والمنتجات الكيماوية المستخدمة لأغراض زراعية، ومواد البناء والتكنولوجيات؛ والتقنيات الداخلة في صناعة الورق؛ وصناعة المطاط. إضافة إلى المنسوجات. و باقة متنوعة من المعادن. ومركبات النقل والقطارات، والسكك الحديدية.

وبحسب "صافكس" فإن هذه التظاهرة "تعتبر فرصة هامة لتبادل الخبرات وعقد علاقات شراكة وميلاد أفكار عديدة لمشاريع شراكة صناعية وتجارية".

ووفقا لها "سيلعب هذا المعرض مرة أخرى دوره الاستراتيجي كواجهة للاقتصاد الوطني من خلال عرض إمكانيات الاقتصاد الجزائري للشركاء الأجانب من جهة والسماح للمتعاملين الجزائريين الاستفادة من الفرص المتاحة بحضور نظرائهم الأجانب" حسب ذات البيان.

وشارك في الدورة الـ 49 لمعرض الجزائر الدولي التي انعقدت في مايو 2016 أكثر من 810 شركات من بينها 405 شركات أجنبية حضرت من 33 بلدا.

المصدر: وكالات

ناديجدا أنيوتينا

توتير RTarabic