جاويش أوغلو: مواقف ألمانيا تجاه بلادنا تساعدنا على تعزيز صناعاتنا الدفاعية

أخبار العالم

جاويش أوغلو: مواقف ألمانيا تجاه بلادنا تساعدنا على تعزيز صناعاتنا الدفاعيةوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j9bo

استخف وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الثلاثاء، بتصريحات نظيره الألماني زيغمار غابرييل حول تعليق برلين صادرات السلاح الرئيسية إلى أنقرة.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الباكستاني، خواجة محمد آصف، في أنقرة، اعتبر جاويش أوغلو أن "مواقف ألمانيا تجاه بلادنا تساعدنا على تعزيز صناعاتنا الدفاعية الخاصة بنا".

وأكد الوزير التركي أن بلاده تعمل على زيادة الإنتاج المحلي الوطني في جميع المجالات، وعلى رأسها الصناعات العسكرية".

وشدد جاويش أوغلو، على أن بلاده حاليا "تنتج بنفسها طائراتها الحربية والمروحية، وهي ليست عاجزة أبدا عن تطوير المزيد".

كما استهجن جاويش أوغلو إقحام الساسة الألمان لتركيا في حملاتهم الانتخابية، داعيا أولئك الساسة إلى مناقشة ما يهم المواطن الألماني قبل كل شيء.

ولكنه أشار إلى أن تركيا ليست لديها مشاكل مع ألمانيا، مضيفا: "ألمانيا هي حليف لبلادنا، ولكننا نواجه صعوبة في فهم ما تريده، وقد أعربنا على الدوام عن رغبتنا بالعمل معها لتطوير علاقاتنا الثنائية في كافة المجالات". ودعا الوزير برلين إلى تغيير سياستها تجاه أنقرة.

أنقرة: قرار ألمانيا يضع أوروبا في موقع هش

وفي وقت سابق من اليوم، قال الوزير التركي لشؤون الاتحاد الأوروبي عمر جليك للصحفيين، إن قرار ألمانيا تعليق كل صادرات الأسلحة الرئيسية لتركيا يضعف معركة أنقرة ضد الإرهاب. وكان جليك يتحدث في لندن، بعد أن قال وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل، يوم الاثنين، إن برلين علّقت كل صادرات الأسلحة الرئيسية لتركيا بسبب تدهور أوضاع حقوق الإنسان هناك وتزايد التوتر بين البلدين.

وقال جليك: "على وزير الخارجية الألماني أن يصيغ تصريحاته بحذر. هذه الأسلحة تستخدم في قتال حزب العمال الكردستاني (الذي يصنفه كل من الاتحاد الأوروبي وتركيا بالإرهابي) وتنظيم الدولة الإسلامية".

الوزير التركي لشؤون الاتحاد الأوروبي عمر جليك

وأضاف الوزير التركي: "القرار سيضعف قتال تركيا ضد الإرهاب وإضعاف قتال تركيا يعني تعريض مستقبل أوروبا للخطر. على ألمانيا أن تعزل القضايا الأمنية عن المناقشات السياسية".

وشهدت العلاقات بين ألمانيا وتركيا تدهورا ملحوظا على خلفية اتهامات وجهتها برلين إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالانحراف التسلطي بعد قمع محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا في يوليو/تموز 2016.

المصدر: رويترز

قدري يوسف