الولايات المتحدة والصين تتعهدان بتحسين العلاقات الثنائية في المجال العسكري

أخبار العالم

الولايات المتحدة والصين تتعهدان بتحسين العلاقات الثنائية في المجال العسكريتيلرسون وماتيس خلال مؤتمر صحفي عقب محادثات أجراياها في واشنطن مع نظيريهم من الصين.
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iyry

أعلن وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أن الولايات المتحدة والصين تعهدتا بتحسين وترتيب العلاقات الثنائية في المجال العسكري، والعمل على استقرار هذه العلاقات في الاتجاهات كافة.

وقال ماتيس، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء عقب محادثات جرت في واشنطن بصيغة "2+2" بين وزراء الدفاع والخارجية للدولتين، إن الجانبين تعهدا "ببذل جهود من أجل تحسين العلاقات الصينية الأمريكية في المجال العسكري ومواصلة العمل على إحلال الاستقرار في العلاقات الثنائية في جميع الاتجاهات".

وتابع ماتيس موضحا: "وذلك لكي يتعاون بلدانا في المجالات، التي تمثل منفعة مشتركة بالنسبة إليهما، ومن أجل تخفيض مخاطر التصعيد في علاقاتنا".

وشدد وزير الدفاع الأمريكي على أن الولايات المتحدة والصين يجب عليهما "مواصلة إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة، وتوسيع مجالات التعاون، مع تقليص الخلافات"، مؤكدا : "أن نشوب نزاع بين بلدينا أمر غير مقبول".

ماتيس: مواقف متطابقة من نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية

وفي سياق متصل، أكد ماتيس أن واشنطن وبكين تلتزمان بمواقف متطابقة من قضية نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وقال ماتيس بهذا الصدد: "إن الصين تستمر بالعمل على هذا الموضوع، لقد أجرينا اليوم حوارا صادقا وصريحا حول ما نستطيع فعله في هذا المجال، ويمكنني القول إن موقف الصين يتطابق مع موقفنا في ما يخص قضية السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

وفي غضون ذلك، شدد ماتيس على أن سلطات كوريا الشمالية "تواصل استفزازاتها المستمرة ولعبها خارج القواعد".

ماتيس: اتفقنا على العمل بحل الخلافات بيننا 

كما اتفقت الولايات المتحدة والصين خلال هذه المحادثات، حسب ماتيس، على العمل بهدف حل الخلافات بينهما بشأن مياه بحر الصين الجنوبي.

وأوضح ماتيس: "إننا حددنا القضايا التي يمكننا التعاون في إطارها، لكننا نفهم أيضا المواضيع، التي نسميها بمجالات خلافية".

وتابع قائلا: "إن رؤيتنا لهذه القضية تختلف كثيرا عن الموقف الصيني، وسنعمل على حل الخلافات".

تيلرسون: الصين تعهدت بحل خلافاتها مع دول الجوار سلميا واتفقنا على تعزيز الثقة بين عسكريينا وحكومتينا

بدوره، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، أن الصين تعهدت، خلال الاجتماع في واشنطن، بحل خلافاتها مع دول الجوار حول مياه بحر الصين الجنوبي "عبر طرق سلمية وبالتوافق مع مبادئ القانون الدولي، بما في ذلك ميثاق الأمم المتحدة الخاص بالقانون البحري".

وشدد تيلرسون على أن موقف بلاده من هذه القضية لم يتغير، موضحا أن الولايات المتحدة تسعى إلى الحفاظ على الوضع الراهن في بحر الصين الجنوبي وتؤيد حرية الملاحة في مياهه والطيران فوقه.

وعلى صعيد آخر، أشار وزير الخارجية الأمريكي إلى أن المحادثات بين البلدين، ركزت أيضا على "تعزيز الثقة المتبادلة والعمل على بذل جهود طويلة المدى لتخفيض المخاطر بين عسكريي الولايات المتحدة والصين".    

المصدر: وكالات

رفعت سليمان

فيسبوك 12مليون