قائد سابق للبحرية الأسترالية يدعو إلى التخلي عن شراء 9 فرقاطات بريطانية

أخبار العالم

قائد سابق للبحرية الأسترالية يدعو إلى التخلي عن شراء 9 فرقاطات بريطانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/swrs

دعا قائد سابق للبحرية الأسترالية إلى التخلي عن شراء تسع فرقاطات بريطانية، تبلغ تكلفتها ما يعادل حوالي 32 مليار دولار أمريكي.

وذكرت شبكة "إي بي سي" أن القائد السابق نائب الأدميرال، ديفيد شاكلتون، يعتقد أن هذه الفرقاطات المصممة للعمليات القتالية ضد الغواصات "ليست بالقوة الكافية لمثل هذا الأمر"، وهي غير مناسبة لأستراليا.

ويقترح شاكلتون بدلا من ذلك، التفاوض مع الولايات المتحدة بشأن بناء مدمرات من فئة "أرلي بيرك" في أستراليا، وإذا لم يكن ذلك متاحا، فبناء ثلاث أو أربع مدمرات من فئة "هوبارت" في أسرع وقت ممكن.

وكانت استراليا قبل أربع سنوات قد اختارت شركة الصناعات الدفاعية البريطانية "بي أيه إي سيستمز" لبناء تسع فرقاطات جديدة لتحل محل الفرقاطات الأسترالية القديمة من فئة "أنزاك". كان من المفترض أن يبدأ بناء السفن البريطانية في "أديلايد" في نهاية عام 2022، إلا أن المواعيد النهائية مددت لـ 18 شهرا على الأقل.  

ونقلت شبكة "إي بي سي" عن شاكلتون من تقريره الذي نشره معهد السياسة الاستراتيجية الاسترالية "أسبي" قوله إن "التركيز الخاطئ على تحسين العمليات ضد الغواصات دفع استراليا إلى أن تختار سفينة غير مناسبة لاحتياجاتها، ومن الضروري تغيير توجهها".  

يشار إلى أن غريغوري موريارتي، نائب وزير الدفاع الأسترالي، كان قد توجه إلى المملكة المتحدة هذا الأسبوع لبحث التأخير في بناء هذه السفن الحربية، وكذلك شراكة "أوكوس" الاستراتيجية الثلاثية بين استراليا وأمريكا وبريطانيا.

وبحسب الشبكة الإخبارية " إي بي سي" فقد كانت تكلفة المشروع في البداية 30 مليار دولار أسترالي، ولكن بحلول عام 2021 زادت إلى 45.6 مليار دولار.  

المصدر: نوفوستي

مونديال قطر
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا