عملية الإفراج عن الرهينة الفرنسية صوفي بيترونان في مالي تأخذ مجراها

أخبار العالم

عملية الإفراج عن الرهينة الفرنسية صوفي بيترونان في مالي تأخذ مجراها
الرئيس الانتقالي في مالي باه نداو.
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ovm4

يضع خاطفو الرهينة الفرنسية في مالي، صوفي بيترونان، آخر اللمسات على تدابير نقلها وتسليمها للسلطات لاستكمال عملية تحريرها خلال الساعات المقبلة، وإعادتها إلى أهلها، حسب "فرانس24".

وتعتبر صوفي بيترونان آخر رهينة فرنسية في بقع التوتر عبر العالم، بعد سلسلة من الاختطافات تعرض لها الرعايا الفرنسيون في دول إفريقيا ما وراء الصحراء، وفي الشرق الأوسط، منذ بداية الألفية الجديدة.

يأتي الإفراج عن صوفي بيترونان وشخصية سياسية مالية في إطار مفاوضات طويلة مع ممثلي الخاطفين انتهت إلى اتفاق تم بمقتضاه الإفراج عن أكثر من 100 سجين في مالي محسوبين على المتمردين، نهاية الأسبوع.

المصدر: فرانس 24/وسائل إعلام فرنسية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا