رغم موافقة مدريد.. سفينة إنقاذ مهاجرين ترفض التوجه من سواحل إيطاليا إلى ميناء إسباني

أخبار العالم

رغم موافقة مدريد.. سفينة إنقاذ مهاجرين ترفض التوجه من سواحل إيطاليا إلى ميناء إسباني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/m9zo

تتواصل في المتوسط قصة دراماتيكية لسفينة إغاثة غير حكومية تقل على متنها أكثر من 100 مهاجر، وهي تنتظر قبالة سواحل إيطاليا أكثر من أسبوعين لتجد ميناء أوروبيا يسمح لها بالرسو.

وأعربت الحكومة الإسبانية اليوم الأحد عن استعدادها لاستقبال المهاجرين في ميناء مدينة الجزيرة الخضراء، وذلك بعد يوم من سماح وزير الداخلية الإيطالي اليميني ماتيو سالفيني لـ27 مهاجرا قاصرا بمغادرة السفينة التابعة لمنظمة "أوبن آرمز" الإسبانية.

وأكدت حكومة مدريد في بيان لها أن ست دول أوروبية (إسبانيا نفسها وفرنسا وألمانيا ورومانيا والبرتغال ولوكستبورغ) أبدت هذا الأسبوع استعدادها لاستقبال المهاجرين من السفينة، منتقدة بشدة طريقة تعامل السلطات الإيطالية وسالفيني شخصيا مع الموضوع.

غير أن المنظمة الإغاثية رفضت المقترح الإسباني، مشيرة إلى أن الأشخاص العالقين على متن السفينة قبالة سواحل لامبيدوزا الإيطالية يواجهون ظروفا إنسانية طارئة.

وشددت متحدثة باسم المنظمة، حسب وكالة "رويترز"، على ضرورة أن ينزل هؤلاء الأشخاص من السفينة إلى البر فورا، موضحة أنه لا يمكن التصور بأن تقوم السفينة برحلة إلى الميناء الإسباني ستستغرق ستة أيام على الأقل.

ونشرت المنظمة على حسابها في "تويتر" لقطات قيل إنها تظهر مهاجرين قفزوا إلى المياه في محاولة يائسة لبلوغ الساحل الإيطالي، وتم انتشالهم وإعادتهم إلى السفينة.

في غضون ذلك، جدد سالفيني موقفه الصارم إزاء القضية، واتهم المنظمة الإغاثية على صفحته في "فيسبوك" بالكذب حول الوضع القائم على متن السفينة، قائلا إن التفقد الطبي الذي أجرته السلطات الإيطالية لم يكشف عن أي طارئ، وتابع: "هناك قاصرون مفترضون ولاجئون مفترضون يهربون من حروب مفترضة".

وتقلص عدد السفن الإغاثية غير الحكومية في المتوسط إلى نقطة الصفر تقريبا خلال العام الأخير، نتيجة لتشديد حكومات دول المنطقة سياساتها تجاه النشطاء الذين يحاولون إنقاذ المهاجرين الذين تغرق قواربهم في عرض البحر.

المصدر: رويترز

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تقارب سوري سعودي