السياح في الصين يعرقلون البحث عن الكائنات الفضائية

مجتمع

السياح في الصين يعرقلون البحث عن الكائنات الفضائيةالسياح الصينيون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j6yr

تشتهر الصين بقدرتها على تحويل أي منشأ إلى مركز يلفت أنظار السياح، إلا أن هذا الأمر قد يلعب دورا سلبيا عندما يدور الحديث حول التجارب والبحوث العلمية.

والمقصود بالأمر هو مرصد لاسلكي يبلغ قطره 500 متر، تم إنشاؤه في جبال محافظة قويتشو، للبحث عن حضارات أخرى خارج الأرض.

وقالت صحيفة "South China Morning Post" الصينية إن مرصد"FAST" الذي يعد حاليا أكبر مرصد لاسلكي في العالم، ارتاده خلال الأشهر الستة الماضية 4 ملايين سائح، الأمر الذي يمكن أن يؤثر حسب العلماء على دقة قراءة الأجهزة العلمية الفلكية.

يذكر أن المرصد اللاسلكي بني في منطقة جبلية نائية بمديرية بنتان في محافظة قويتشو. وكلف المرصد الموازنة المالية الصينية 1.2 مليار يوان، ما يعادل 180 مليون دولار، وهو أغلى مشروع فلكي صيني.

وأعادت الصحيفة إلى الأذهان أن إدارة المرصد تتعاون مع مشروع "Breakthrough Listen" التابع لرجل الأعمال الروسي، يوري ميلنر، والذي تقدر موازنته بـ 100 مليون دولار والذي يهدف أيضا إلى البحث عن حضارة ذكية خارج كوكب الأرض.

مرصد "فاست" اللاسلكي الصيني

ومن شأن مرصد "FAST" الصيني مساعدة العلماء في كشف أسرار الكون، بما في ذلك رصد إشارات من النجوم أو مصادر غريبة أخرى من خارج المنظومة الشمسية.

ويقضي تصميم المرصد بأن يقع صحنه في مكان هادئ معزول تماما. لكن السياح الذين يجتذبهم المشروع العلمي الفلكي يغيرون تدريجيا البيئة المحيطة به ويؤثرون سلبا عليها.

وحسب المعلومات المتوفرة لدى سلطة المحافظة فإن ما يقارب على 10 ملايين سائح يمكن أن يرتادوا المرصد، العام الجاري، ما يعادل تقريبا عدد زوار سور الصين العظيم.

فيما قالت وسائل الإعلام المحلية إن عائدات السياحة إلى المنطقة بلغت خلال نصف السنة الماضي 690 مليون دولار، مشيرة إلى أنه سيبدأ عما قريب إنشاء شارعين سريعين يربطان المرصد بعاصمة المحافظة.

وشهدت مدينة صغيرة واقعة بالقرب من المرصد في الآونة الأخيرة بناء ما يزيد عن 40 فندقا و100 مطعم وذلك لتلبية حاجات السياح المتزايدة.

ومن جهة أخرى قال مدير متحف القبة السماوية في بكين، جو دزين، إنه ليس من قبيل الصدفة اختيار مكان إنشاء المرصد في تلك المنطقة المعزولة النائية. أما زيادة نشاط الإنسان فيها فقد يزيد من تلوثها الكهرومغناطيسي. ولا بد أن تجد السلطة حلا لهذه المشكلة.

المصدر: نوفوستي

يفغيني دياكونوف