غوغل تطرد موظفا أثار قضية انعدام المساواة بين الجنسين

مجتمع

غوغل تطرد موظفا أثار قضية انعدام المساواة بين الجنسينغوغل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j4xo

أقالت شركة غوغل موظفا أثار ضجة كبيرة بسبب مذكرة داخلية كتبها أشار فيها إلى أن انعدام المساواة بين الجنسين في قطاع التكنولوجيا يرجع لأسباب بيولوجية.

وأكد جيمس دامور، الذي عمل مهندسا في غوغل وكتب المذكرة، نبأ إقالته في رسالة إلكترونية، حيث ذكر أن السبب يرجع إلى تكريس الصور النمطية عن الجنسين.

وكانت المذكرة المعنية عبارة عن 10 صفحات، ركز دامور من خلالها على اتهام غوغل بإسكات الأصوات السياسية المحافظة ضمن المنظمة.

وذكرت المذكرة أيضا أن نقص النساء العاملات في المناصب التقنية والإدارة، يرجع إلى الاختلافات البيولوجية والنفسية. وأجبرت غوغل المسؤولين التنفيذيين على اتخاذ موقف عام بشأن هذه المشكلات، بعد أن أصبحت المذكرة متاحة للعموم.

وبهذا الصدد، أرسل سوندر بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة غوغل، مذكرة إلى الموظفين، يوم الاثنين 7 أغسطس، تقول إن بعض أقسام مذكرة دامور "تنتهك مدونة قواعد السلوك الخاصة بنا، وتتخطى الحدود من خلال تقديم القوالب النمطية الضارة بالجنس في مكان العمل".

وأكد مسؤولو الشركة أهمية التنوع والاندماج لنجاح غوغل، مع ضرورة مواصلة هذا الأمر والالتزام به لفترة طويلة.

وأرسل العديد من الموظفين آراءهم حول طرد دامور، مؤكدين دعمهم للقرار، وفقا لـ بلومبرغ.

ولكن في الوقت نفسه، عبر الكثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي، عن رفضهم قرار غوغل، حيث اعتبر البعض أن الطرد يعزز سياسة قمع حرية التعبير في الشركة.

الجدير بالذكر، أن غوغل واجهت مشكلات أخرى مشابهة، حيث رفعت وزارة العمل الأمريكية دعوى قضائية ضد الشركة، تزعم فيها أن عملاق التكنولوجيا يميز بشكل منهجي ضد المرأة.

وفي الوقت ذاته، تنفي غوغل هذه المزاعم وتقول إنها لا تفرق بين الجنسين، من ناحية الأجور على الأقل، ولكنها رفضت تقديم أي دليل على ذلك.

المصدر: RT

ديمة حنا

صفحة أر تي على اليوتيوب