"اكتشاف عبقري" قد يكون نهاية الأمراض الوراثية!

العلوم والتكنولوجيا

"اكتشاف عبقري" قد يكون نهاية الأمراض الوراثية!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jbrm

نجح العلماء الصينيون في تغيير الشفرة الجينية للأجنة البشرية، ويعتقد الخبراء أن هذا الاكتشاف المذهل يمكن أن يكون مفتاح القضاء على الأمراض الوراثية.

وقام باحثون من جامعة Sun Yat-sen في قوانغتشو بتصفية 3 مليارات "حرف" من الشفرة الوراثية، باستخدام تقنية تعرف باسم "base editing"، وذلك لإزالة خطأ واحد مسؤول عن اضطراب دموي قاتل.

وقال جونجيو هوانغ، أحد العلماء المشاركين في البحث: "إننا أول من يثبت جدوى علاج المرض الوراثي في الأجنة البشرية، من قبل نظام تحرير القواعد".

وأجريت التجارب على الأنسجة المأخوذة من مريض مصاب باضطراب الدم "بيتا-ثلاسيميا"، حيث تم إدخالها في الأجنة البشرية المستنسخة، ثم قام الباحثون بفحص سلسلة من الحمض النووي لتحديد القاعدة المخالفة أو الاضطراب.

واستخدم الفريق ميزة التحرير الأساسي، وهو الشكل الأكثر تقدما من تقنية تحرير الجينات "Crispr"، لتعديل وإصلاح الجينات الخاطئة.

ويطلق البروفيسور، ديفيد ليو، من جامعة هارفارد، على هذه التقنية عالية الدقة اسم "الجراحة الكيميائية".

وقال ليو: "إن تقنية تحرير القاعدة تتميز بقدرتها على تصحيح الأخطاء مباشرة أو إعادة الإنتاج للأغراض البحثية، وهي أكثر كفاءة من (Crispr)، لأن لديها آثار جانبية أقل".

وتقدم هذه الدراسة التي نُشرت في مجلة البروتين والخلية، مجموعة من الأسئلة الهامة والخطيرة للعلماء.

ويذكر أن هناك جدلا يدور في الولايات المتحدة أيضا حول هذا الأمر، حيث أوصت الأكاديمية الوطنية للعلوم والأكاديمية الوطنية للطب، بتخفيف الحظر الشامل على تعديل الحمض النووي، في فبراير الماضي.

المصدر: RT

ديمة حنا