هل تغيب شمس إيطاليا عن مونديال قطر.. أم البرتغال ونجمها رونالدو؟

الرياضة

هل تغيب شمس إيطاليا عن مونديال قطر.. أم البرتغال ونجمها رونالدو؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rtwl

أوقعت قرعة ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى كأس العالم لكرة القدم "قطر 2022"، منتخب إيطاليا في مسار محفوف بالمخاطر، قد يحرمه من الوصول للعرس الكروي للمرة الثانية على التوالي.

وسيواجه منتخب إيطاليا في الدور نصف النهائي للمسار الثالث من الملحق الأوروبي، نظيره المقدوني الشمالي، في مباراة سهلة نسبيا بالنسبة "للأتزوري"، ولكنه في حال الفوز سيكون على موعد مع الفائز من المباراة الثانية ضمن هذا المسار، والتي ستجمع المنتخبين البرتغالي والتركي.

وهذا يعني، أنه تأكد غياب أحد المنتخبين الإيطالي أو البرتغالي بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، عن العرس الكروي الكبير في قطر شتاء 2022، وهذا في أفضل الأحوال، لأنه هناك احتمال وإن كان ضئيلا غياب كليهما معا في حال الهزيمة في مباراتي الدور نصف النهائي للملحق.

وأخفق المنتخب الإيطالي الفائز أربع مرات بلقب بطل العالم (1934، 1938، 1982، 2006)، في التأهل إلى نهائيات بطولة كأس العالم "روسيا 2018"، وذلك لأول مرة بعد 60 عاما، وتحديدا منذ مونديال 1958، حيث خسر في الملحق القاري أمام السويد، ما أبعده عن العرس الكروي العالمي للمرة الأولى في تاريخه.

وفي حال فشل منتخب إيطاليا في الوصول إلى بطولة كاس العالم للمرة الثانية على التوالي، فستكون كارثة حقيقية "للأتزوري" ومشجعيه.

وشاركت إيطاليا 18 مرة حتى الآن، في نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم، وتوجت باللقب 4 مرات: عام 1934 على أرضها وفي فرنسا 1938 وإسبانيا 1982 وألمانيا 2006.

بينما لم يسبق لمقدونيا الشمالية التأهل بمسماها الحالي إلى نهائيات كأس العالم، وكانت في السابق تابعة ليوغسلافيا السابقة في الفترة ما بين نسختي (1930 و1990). 

أما منتخب البرتغال فقد شارك 7 مرات في نهائيات كأس العالم من قبل، وحقق أفضل نتائجه باحتلال المركز الثالث في مونديال إنجلترا 1966، واحتلت البرتغال المركز الرابع في مونديال ألمانيا 2006.

المصدر: وكالات 

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا