روسيا ستبني منصات جديدة لإطلاق الصواريخ في مطار "فوستوتشني" الفضائي

الفضاء

روسيا ستبني منصات جديدة لإطلاق الصواريخ في مطار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pjfa

أعلن رئيس مؤسسة "روس كوسموس"، دميتري روغوزين، أن روسيا تخطط لبناء منصات جديدة لإطلاق الصواريخ في مطار "فوستوتشني" الفضائي.

وفي صفحته على "فيسبوك" قال روغوزين "إن روسيا تخطط لبناء منصات جديدة لإطلاق صواريخ Amur-LNG في مطار فوستوتشني الفضائي، وهذه الخطوة ستأتي في إطار المرحلة الثالثة التي سيستكمل فيها استحداث منشآت المطار".

وأشار رغوزين عبر الصفحة إلى "أنه من غير المرجح أن تكون المنصات المذكورة هي منصات معدلة عن منصات إطلاق صواريخ سويوز، بل ستكون منصات جديدة كليا لأن عملية بنائها واستحداثها ستكون أسهل من تعديل المنصات الموجودة في المطار".

وكانت مؤسسة "روس كوسموس" قد وقعت مع مركز "بروغريس" الروسي في أكتوبر العام الفائت عقودا لتطوير مجمع لإطلاق صواريخ Amur التي ستكون أولى الصواريخ الفضائية الروسية متعددة الاستخدام والتي تعمل بوقود الميثان، والتي من المفترض أن تطلق مستقبلا من مطار "فوستوتشني" الفضائي.

كما تخطط روسيا خلال المرحلة الأولى من عملية تطوير منشآت مطار "فوستوتشني" الفضائي لبناء منصات ومجمعات لإطلاق صواريخ Soyuz-2 المتوسطة الثقل ومجمعات تقنية لصيانة ومعاينة هذه الصواريخ.

أما المرحلة الثانية والتي تأتي في إطار الخطة المخصصة لتطوير المطار فتشمل بناء منصات وبنى تحتية لإطلاق صواريخ Angara-A5 الفضائية الثقيلة، ومن المفترض أن تستكمل هذه المرحلة عام 2022.

و"فوستوتشني" هو مطار لإطلاق الصواريخ الفضائية يقع في الشرق الأقصى الروسي، شيدته الدولة للاستغناء عن قاعدة "بايكونور" التي تطلق منها الصواريخ في كازاخستان، وأجريت أول عملية إطلاق منه عام 2016.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا