6 مجرات أسيرة ثقب أسود عملاق قديم

الفضاء

6 مجرات أسيرة ثقب أسود عملاق قديم
صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ounm

اكتشف الفلكيون في كوكبة الأسد تكتلا غريبا في غاية الكثافة يضم 6 مجرات أسرتها جاذبية ثقب أسود عملاق واقع في وسط تكتل النجوم.

ويسلط هذا الاكتشاف الضوء على عصور أولى لعمر الكون حين اكتسبت الثقوب السوداء تلك الكتلة الهائلة.

وقال أحد أصحاب الدراسة التي نشرتها مجلة  Astronomy&Astrophisics  الأمريكية والبروفيسور في جامعة "جون هوبكنز"، كولين نورمن إن" أرصادنا تؤكد نظرية تربط النمو السريع لأضخم وأبعد الثقوب السوداء العملاقة بتواجدها  داخل أكثر تكتلات المادة المظلمة كثافة التي تقع في أهم المراكز لـ "شبكة العنكبوت الكونية". ولم نكتشف في وقت سابق أجراما بهذه الضخامة لعدم وجود تلسكوبات قوية".

يذكر أن العلماء يعتقدون أن وسط كل مجرة يتضمن  ثقبا أسود عملاقا يمتص باستمرار الغبار والغاز ويبعث بجزء منها إلى الفضاء الكوني على شكل حزم رفيعة تحلق بسرعة تعادل سرعة الضوء وترسل كميات هائلة من الأشعة السينية وأشعة غاما والموجات الحرارية.

واعتقد الفلكيون سابقا أن الثقوب السوداء العملاقة تتشكل نتيجة اندماجها بثقوب سوداء أخرى. لكنهم اكتشفوا في الآونة الأخيرة  عشرات الثقوب السوداء التي ازدادت كتلتها لتفوق كتلة الشمس بمقدار مليارات المرات خلال ما يقل عن مليار عام،  ما يعد أمرا مستحيلا.

لذلك فإنهم طرحوا فرضية تفيد بأن الثقوب السوداء العملاقة تشكلت في مناطق كونية ارتفعت فيها كثافة المادتين المظلمة والمرئية الكافية لتشكيل ما يسمى بـ"الثقوب السوداء ذات مادة متوسطة" والتي يزيد وزنها عن وزن الشمس بمقدار عشرات آلاف مرات.

وافترض الفلكيون أن تكتلات المادة من هذا النوع يمكن اكتشافها في مراكز محورية لـ "شبكة العنكبوت الكونية" بصفتها  شبكة ثلاثية الأبعاد تتكون من خيوط المادتين المرئية والمظلمة التي ظهرت في أولى لحظات عمر الكون بتأثير "صدى" الانفجار الكبير.

ولفت انتباه الفكيين الثقب الأسود SDSS J1030+0524 الواقع في كوكبة الأسد والذي يستغرق طريق الضوء الناجم عنه إلى المنظومة الشمسية 12.8 مليار عام، ما يعني أننا نراه في عصر تفصله عن الانفجار الكبير 900 مليون عام فقط.

واكتشف الفلكيون هذا الثقب الأسود منذ 4 أعوام، ثم توصلوا إلى استنتاج مفاده بأن المادة التي تحيط بهذا الثقب الأسود ومجرته  تتميز بكثافة غير مسبوقة مقارنة بأنحاء أخرى للكون حيث تقع بالقرب المباشر منه (16 مليون سنة ضوئية) 6 مجرات قديمة كبيرة الحجم.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا