بوتين: روسيا سلكت مسار التنمية المستدامة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kc7s

أكد الرئيس فلاديمير بوتين أن الاقتصاد الروسي قد دخل مرحلة النمو المستدام، بعد تراجع سجله عامي 2015 و2016 إثر هبوط النفط، وبفعل أثر العقوبات الغربية ضد موسكو والرد الروسي عليها.

وقال بوتين خلال إجابته على أسئلة المواطنين في تقليد سنوي أطلقه منذ توليه السلطة: "الاقتصاد الروسي دخل مرحلة النمو المستدام، حيث أن قطاعي الصناعة والزراعة آخذان في النمو، وهذا يشير إلى أنه لدى روسيا المقومات اللازمة للتنمية الاقتصادية".

وأشار إلى أن لدى روسيا مستوى متدنيا من الديون الخارجية، وأن التضخم قد بلغ أدنى مستوياته في تاريخ البلاد، وسط نمو مطرد في احتياطات الذهب والنقد الأجنبي التي بلغت 450 مليار دولار.

وأشار إلى أن حجم الصادرات الزراعية الروسية سيصل خلال العام الجاري إلى 23 مليار دولار، وصادرات الأسلحة الـ15 مليار دولار، مضيفا أن الاقتصاد الروسي قد سلك "مسارا مستقيما"، بما يخدم تحقيق أهداف الحكومة في الحد من معدل الفقر إلى النصف.

بوتين: الحكومة قررت ضبط أسعار المحروقات

وعن حالة الاضطراب التي شهدتها سوق المحروقات مؤخرا في روسيا، قال بوتين: "يجب أن نعترف بأن هذا نتيجة للخلل في تطبيق الإجراءات المعتمدة مؤخرا في قطاع الطاقة وإمداداتها".

وأضاف: "سيتم اتخاذ إجراءات إضافية لتحقيق استقرار أسعار البنزين بحلول خريف العام الحالي، كما ستعكف الحكومة والهيئة الفدرالية لمكافحة الاحتكار على مراقبة الأسعار"، مشيرا إلى قرار الحكومة خفض الرسوم المفروضة على البنزين والديزل، واتفاقها مع شركات النفط الكبرى في البلاد على إعادة أسعار التجزئة إلى مستواها في الـ30 من مايو.

بوتين: سنستغل البنية التحتية التي شيّدناها للمونديال في تنمية الرياضة  

وردا على سؤال حول مستقبل المرافق الرياضية، التي بنتها روسيا استعدادا لنهائيات كأس العالم 2018، أكد الرئيس بوتين أن هذه البنية التحتية سيتم توظيفها لتنمية الرياضة في البلاد.

وقال: "إن على اتحاد كرة القدم تشغيل المرافق الرياضية لتنشئة جيل جديد من الرياضيين".

بوتين: ملاحقة الشركات الروسية في الخارج خطأ فادح

اعتبر الرئيس بوتين أن القيود التي يتعرض لها المستثمرون الروس في الخارج تؤدي إلى فقدان الثقة، وأنها خطأ كبير يرتكبه الغرب.

وقال: "هذا خطأ كبير يرتكبه أصحابه في الغرب، وإلى أين ستودي في نهاية المطاف كل هذه القيود، وملاحقة رجال أعمالنا هناك؟​​​".

وعن الصعوبات التي يواجهها رجال الأعمال الروس، أشار الرئيس الروسي إلى استخدام الدولار في التعاملات، واضطراب الثقة بين أوساط الأعمال الروسية والدولية.

كما تطرق بوتين إلى الرسوم التي تفرضها واشنطن على واردات الصلب والألومنيوم من حلفائها، معتبرا أنها ليست إلا عقوبات على الشركات الأوروبية.

وأضاف أن العالم يجني الآن ثمار صمته على سياسة واشنطن المتمثلة في فرض العقوبات المناسبة لمصالحها دون الأخذ بمصالح الآخرين.

يشار إلى أن هذه المرة الـ16 التي يرد فيها الرئيس فلاديمير بوتين على أسئلة المواطنين على الهواء مباشرة، حيث تلقى القائمون على تنظيم هذه الفعالية أكثر من مليوني سؤال طالت قضايا مختلفة تهم المواطن الروسي.

المصدر: وكالات

فريد غايرلي

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مباشر..مراسم حرق جثمان رئيس وزراء الهند الذي حولها إلى قوة نووية في عهده.