شويغو: 99% من منصات الصواريخ النووية الاستراتيجية جاهزة للقتال

أخبار روسيا

شويغو: 99% من منصات الصواريخ النووية الاستراتيجية جاهزة للقتال أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivxy

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن حالة ومستوى قوات الصواريخ الاستراتيجية الروسية يسمح بشكل مضمون بحل مهمات الردع النووي، وذكر أن 99% من منصات إطلاقها في حالة تأهب قتالي.

وأشار شويغو إلى أن هذه القوات الصاروخية مجهزة بأحدث التقنيات والتكنولوجيات مضيفا أن 96% من الصواريخ النووية الاستراتيجية مستعدة للإطلاق فورا. ويجري تصميم مجمعات صاروخية واعدة يمكنها تخطي أي درع صاروخي حتى ولو كان متعدد المراحل والطبقات.

وقال الوزير إن المنتدى العسكري – التقني الدولي " الجيش -2017" سيقام خلال 22-27 أغسطس داخل حرم مركز المؤتمرات والمعارض " باتريوت" وميدان الرمي "آلابينا" ومطار " كوبينكا وكل الدوائر العسكرية وفي أسطول الشمال.

وأضاف سيرغي شويغو خلال جلسة هيئة رئاسة وزارة الدفاع اليوم:" يتوقع أن يصبح المنتدى حدثا غير مسبوقا من حيث الحجم ومن حيث كثافة الفعاليات".

وأشار إلى أن الدعوة للمشاركة وجهت إلى أكثر من 100 وفد أجنبي، ولأول مرة سيجري عرض المعدات الحربية والأسلحة في ميدان الرمي "آلابينا" في فترة الليل. ويخطط كذلك لعرض لأول مرة لقدرات الأنظمة الروبوتية البحرية .

ونوه الوزير بأن شخصيات اجتماعية بارزة وعلماء كبار سيشاركون في البرنامج العلمي – العملي للمنتدى . وفي إطاره سينظم معرض دولي للأسلحة والمعدات العسكرية والذخيرة وكذلك "للتكنولوجيات الصناعية الذكية -2017" وسيجري عرض معدات عالية الأداء وتكنولوجيات عالية الانتاج لتحديث المنشآت الصناعية.

وشدد شويغو على أن المنتدى، وكما تبين العام الماضي، تحول إلى أحد أهم المعارض الدولية للأسلحة والمعدات العسكرية والذخيرة.

وقال:" ازداد عدد المعروضات بحيث أصبح أكثر من 11 ألف نموذج وعرضت منتجات 58 مؤسسة دفاعية وشركة من 11 دولة. ولأول مرة عرضت منتجات عسكرية من أرمينيا وبيلاروس وكازاخستان وماليزيا وباكستان.. ".

وتحدث شويغو عن برنامج " الجيش الفعال" وذكر أنه سمح بتوفير أكثر من 40 مليار روبل وتقليص فترة تصميم وبناء المنشآت العسكرية بمقدار النصف . وتعززت فعالية استخدام أموال الميزانية المخصصة للتعليم العسكري ومشاريع البناء الرئيسية في الجيش وكذلك في الطبابة العسكرية والدعم اللوجستي والامداد والتموين.

وقال:" يتضمن البرنامج الانتقال إلى معايير موحدة لتشييد المباني والمنشآت مع استخدام التكنولوجيا الحديثة لأن ذلك يسمح بتقليص تكاليف التصميم والبناء بمقدار النصف".

المصدر: وكالات

ادوارد سافين

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة