البنتاغون عن عملية يكلا: مسلحات من "القاعدة" قاتلن جنودنا إلى جانب الرجال

أخبار العالم العربي

البنتاغون عن عملية يكلا: مسلحات من عناصر القوات الخاصة الأمريكية في اليمن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/igj3

ذكر البنتاغون، الاثنين 30 يناير/كانون الثاني، أن القوات الخاصة الأمريكية التي شنت عملية برية ضد "القاعدة"، الأحد، في اليمن، قتلت نساء مسلحات شاركن في القتال إلى جانب مسلحي القاعدة.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، جيف ديفيس إن "نساء مسلحات كثيرات" شاركن في القتال، مضيفا: "في أثناء العملية رأينا مقاتلات يركضن باتجاه مواقع مجهزة مسبقا، كما لو أنهن كنّ تدربن على مهاجمتنا".

وخاضت قوات الإنزال الأمريكية، يوم الأحد، عملية واسعة النطاق ضد موقع لتنظيم "القاعدة في جزيرة العرب" في منطقة يكلا وسط اليمن، لقي فيها جندي أمريكي مصرعه أثناء تبادل لإطلاق النار، وأصيب ثلاثة آخرون بجروح جراء هبوط اضطراري لمروحية V-22 Osprey بالقرب من ساحة القتال، وفقا لجيف ديفيس. ومن جانب تنظيم "القاعدة"، أسفرت العملية عن سقوط 14 مسلحا، بمن فيهم نساء، فيما أعلن التنظيم أن الغارة خلفت 30 قتيلا، بينهم نساء وأطفال.

ولم يؤكد البنتاغون مقتل أطفال في العملية ولم ينفه، مكتفيا بالإشارة إلى أن نتائج العملية لا تزال قيد التقييم.

وبحسب وزارة الدفاع الأمريكية، كان الهدف من العملية هو جمع معلومات استطلاعية في عملية إنزال سريعة سعت فيها القوات الخاصة إلى ضبط أكبر قدر ممكن من الوثائق وأجهزة الكمبيوتر ومعدات إلكترونية أخرى. كما ذكر المتحدث أن من مهام الجيش الأمريكي في اليمن متابعة إعادة تموضع مسلحي "القاعدة" بعد طردهم من المناطق الساحلية الممتدة بين المكلا وعدن.

وأشار جيف ديفيس إلى أن الإدارة الأمريكية الحالية أيدت شن هذه الغارة، لكن التحضير لها بدأ منذ وقت طويل، ولا يجب إعطاء معنى خاصا لكونها جرت في ظل حكم إدارة الرئيس دونالد ترامب، مضيفا أن "أسبابا عملياتية" هي التي اقتضت إجراء العملية يوم الأحد وليس قبل أسبوعين، عندما كان باراك أوباما لا يزال يتولى صلاحياته الرئاسية.

المصدر: أ ف ب

قدري يوسف