أجهزة أوباما تواصل مناكفة روسيا في الوقت الضائع!

أخبار روسيا

أجهزة أوباما تواصل مناكفة روسيا في الوقت الضائع!مدريد - إسبانيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/if35

اعتقلت السلطات الإسبانية بطلب من مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي والإنتربول في مدينة برشلونة خبير برمجة روسيا بشبهة مشاركته في "الهجمات الإلكترونية".

 وأبلغت زوجة المواطن الروسي ستانيسلاف ليسوف وهو من سكان مدينة "تاغانروغ" جنوبي البلاد، موقع قناة RT أن زوجها وضع تحت الحراسة منذ 13 يناير/كانون الثاني.

 وأفادت بأن زوجها يعمل في مجال البرمجة، وتصميم ودعم المواقع في الإنترنت، ووصل إلى إسبانيا لقضاء عطلته، مضيفة "حين خرجنا من السيارة، اقترب شرطيان، وأظهرا هويتهما وأبلغا بأنهما سيعتقلان زوجي، وقد قالا إن الاعتقال تم بطلب من الـ"إف بي آي" والإنتربول".

 ويقبع الآن المبرمج الروسي في سجن "برينس" في مدينة مارتوريل بمنطقة كاتالونيا، وقد كلفت عقيلته محاميا للدفاع عنه، ويعكف الآن للإلمام بفحوى القضية.

 وتخشى عقيلة المعتقل الروسي أن تتخذ مدريد قرارا بتسليم زوجها إلى الولايات المتحدة من دون محاكمة، مشيرة إلى أن السلطات الإسبانية لا تستطيع تزويدها بالمعلومات الضرورية عن اعتقال زوجها، وذلك لأن عملية الاحتجاز جرت بمبادرة من الجانب الأمريكي.

وقال المتحدث باسم السفارة الروسية في مدريد لموقع قناة RT إن السلطات الإسبانية "أبلغت البعثة الدبلوماسية رسميا باعتقال المواطن الروسي ستانيسلاف ليسوف في برشلونة، حيث يوجد الآن تحت الحراسة"، مشيرا إلى أن موظفي السفارة والقنصلية أجروا اتصالات مع سلطات الأمن الإسبانية بهدف حماية مصالح المواطن الروسي، وقد أرسل الجانب الروسي إلى الجهات الإسبانية المختصة طلبا بإبلاغه عن أسباب وتفاصيل اعتقال هذا المواطن.

يذكر أن الولايات المتحدة طاردت في عدة مناسبات مواطنين روس على أراضي دول أجنبية، وتمكنت من ترحيل بعضهم إليها ومحاكمتهم بتهم مختلفة، بعد أن مارست ضغوطات على سلطات تلك الدول.

 المصدر: RT

محمد الطاهر

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة