المسيحيون الروس يحتفلون بعيد الغطاس رغم برودة الطقس

أخبار روسيا

المسيحيون الروس يحتفلون بعيد الغطاس رغم برودة الطقسالاحتفال بعيد الغطاس في روسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/if2b

يحتفل المسيحيون الأرثوذكس في روسيا وغيرها من الدول الخميس 19 يناير/كانون الثاني بعيد الغطاس، وهو من أهم الأعياد المسيحية وتعود جذوره إلى تعميد المسيح في نهر الأردن.

وتقام بهذه المناسبة القداديس الدينية في الكنائس وتجري مباركة المياه من قبل رجال الدين، ويغطس المؤمنون في برك المياه المتجمدة.

وبحسب معطيات وزارة الطوارئ الروسية، فإن حوالي 1,5 مليون شخص سيشاركون في الغطس بالمياه الباردة التي تقترب درجة حرارتها من الصفر، وذلك في أكثر من 3500 موقع مخصص لذلك في مختلف الأنهار والبحيرات في جميع أنحاء البلاد. وأضافت الوزارة أن أكثر من 9 آلاف من رجال الإنقاذ سيناوبون في تلك المواقع.

وتجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن تقليد الغطس يجري في ظل درجات حرارة منخفضة جدا في روسيا، حيث تبلغ درجة الحرارة في العاصمة موسكو الخميس نحو 5 درجات مئوية تحث الصفر، بينما تتراوح درجات الحرارة في معظم المناطق الشرقية للبلاد بين 10 و30 درجة تحت الصفر وتصل في بعض مناطق سيبيريا والشرق الأقصى الروسي إلى 45 درجة مئوية تحت الصفر. ولذلك تتخذ السلطات المحلية في مختلف أنحاء البلاد إجراءات وقائية مشددة للحيلولة دون وقوع أي حوادث أثناء مراسم الاحتفال بعيد الغطس في هذه الظروف الجوية القاسية.

وتدعو الكنيسة الأرثوذكسية الروسية بهذه المناسبة إلى عدم اعتبار هذه العادة الشعبية مجرد فعالية رياضية، بل إحدى الشعائر الدينية المهمة.

ويعتبر هذا العيد من أهم أعياد الكنيسة الأرثوذكسية، ويرمز إلى دخول الإنسان الحياة المسيحية عقب الاغتسال المعمد بالماء بطريقة أو بأخرى.. ويعد سر المعمودية أحد الأسرار السبعة المقدسة في الكنيستين الأرثوذكسية والكاثوليكية.

وتعود قداسة هذا اليوم إلى أن المسيح في مثل هذا اليوم توجه إلى نهر الأردن، حيث عمّده يوحنا المعمدان.

المصدر: وكالات

ياسين المصري

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة