لاغارد تبقى في منصبها رغم إدانتها بالإهمال

مال وأعمال

لاغارد تبقى في منصبها رغم إدانتها بالإهمالكريستين لاغارد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ibvx

أعلنت رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد نيتها مواصلة مهام عملها، معربة عن شكرها لدعم مجلس مدراء الصندوق، وذلك بعد إدانتها بالإهمال أثناء توليها منصب وزيرة المالية في فرنسا.

وأكدت لاغارد: "أنا عازمة، ولن يؤثر شيء على مباشرة مهماتي. أشكر المدراء على دعمهم وأنتظر بفارغ الصبر استمرار العمل معهم".

من جانبه أعرب مجلس المدراء لصندوق النقد الدولي عن دعمه لرئيسة الصندوق، على الرغم من نتائج المحاكمة في فرنسا، مؤكدا "ثقته الكاملة بقدرتها (لاغارد) على مواصلة القيام بعملها بفعالية".

وكان القضاء الفرنسي قد دان مديرة صندوق النقد الدولي الاثنين 19 ديسمبر/كانون الأول، بتهمة الإهمال بشأن قضية تحكيم عندما كانت تشغل منصب وزيرة المالية في فرنسا.

وتمت محاكمة وزيرة الاقتصاد السابقة بسبب دورها في قرار تحكيمي صدر العام 2008، كان في صالح رجل الأعمال الفرنسي برنار تابي، حصل بموجبه على 404 ملايين يورو من أموال الدولة، إثر خلاف بينه وبين مصرف تملكه الدولة، وذلك عندما كانت لاغارد حينها تتولى وزارة الاقتصاد في حكومة الرئيس اليميني السابق نيكولا ساركوزي.

وبدأت محاكمة لاغارد في 12 ديسمبر/كانون الأول، وأعلن المدعي جان-كلود مارين بعد أيام من جلسات الاستماع أن المحاكمة لم تعزز "التهمة الضعيفة"، معربا عن معارضته لإدانة الوزيرة الفرنسية السابقة.

ويشار في هذا السياق إلى أن لاغارد (60 عاما)، هي أول امرأة تدير صندوق النقد الدولي، وأعيد اختيارها هذا العام لولاية ثانية من خمس سنوات. وتم تعيينها في هذا المنصب في العام 2011 بعد استقالة سلفها دومينيك ستروس.

المصدر: "نوفوستي"

ياسين المصري

توتير RTarabic