القوميون يمنعون الروس من التصويت وكييف تتفرج

أخبار روسيا

القوميون يمنعون الروس من التصويت وكييف تتفرجالقوميون يمنعون الروس من التصويت في كييف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i18k

تستمر محاولات القوميين الأوكرانيين لعرقلة تصويت الروس المقيمين في أوكرانيا ومنعهم من الإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس "الدوما" الروسي، فيما تقف السلطات الأوكرانية متفرجة.

وتعرض أحد المواطنين الروس الأحد 18 سبتمبر/أيلول للضرب والشتم على أيدي قوميين راديكاليين ينتمون لأحزاب سياسية وقوى عنصرية متطرفة في العاصمة الأوكرانية كييف، وذكر شهود عيان أن ثلاثة راديكاليين عرقلوا الدخول إلى مبنى السفارة الروسية هناك، مستخدمين في ذلك كلبا كبيرا يمنع الناخبين من دخول المبنى للتصويت.

وزير الداخلية الأوكراني أرسين أفاكوف، أعلن من جهته أن بلاده لن تتخذ أي إجراءات أمنية مشددة لحماية سير التصويت في المقار الدبلوماسية والهيئات الروسية في أوكرانيا، معتبرا أن الأمن مستتب وما من داع لتعزيزه، وأن الأجهزة الأمنية في أوكرانيا سوف تتعامل مع الإخلال بالنظام وفقا لما هو متبع في بلاده.

وأشارت مصادر صحفية، إلى أن الأمن الأوكراني أوقف أحد المشبوهين بالاعتداء على مواطن روسي عند مبنى السفارة الروسية في كييف، ما اضطر الروسي للعزوف عن نيته والمغادرة دون أن يصوت، أو تتدخل الشرطة لحمايته.

 هذا، وهاجم قوميون أوكرانيون ليل السبت 17 سبتمبر/أيلول الجاري مبنى السفارة الروسية في كييف بالشهب النارية والمفرقعات في إطار حملة عرقلة تصويت الروس المقيمين في أوكرانيا في انتخابات "الدوما" الروسي.

وذكر مصدر في السفارة الروسية لدى كييف، أن زهاء عشرين راديكاليا هاجموا السفارة في حوالي الساعة الواحدة من بعد منتصف الليل وألقوا قنبلة دخانية في باحتها، حالت الصدفة فقط دون وقوع إصابات بين موظفي السفارة، فيما لم تحرك الشرطة الأوكرانية ساكنا، ولم توقف المهاجمين.

المصدر: وكالات