بوينغ ترغب بمكافحة الحرائق بالقذائف المدفعية

العلوم والتكنولوجيا

بوينغ ترغب بمكافحة الحرائق بالقذائف المدفعيةبوينغ ترغب بمكافحة الحرائق بالقذائف المدفعية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hyup

يسعى العلماء دائما لتطوير أساليب فعالة للحد من انتشار الحرائق بشكل كبير، لذا قامت بوينغ مؤخرا بطرح فكرة استخدام القذائف المدفعية لهذا الغرض.

ونالت فكرة ابتكار قذائف مدفعية للحد من انتشار الحرائق براءة اختراع مؤخرا، حيث يتم إطلاق القذيفة من مدافع الهاوتزر لتنطلق على ارتفاعات عالية نسبيا وهي محملة بغالونات من المواد الكيميائية الممزوجة بالماء.

هذا ويقوم رجال الإطفاء حاليا بالسيطرة على الحرائق من خلال غالونات تحوي مواد كيميائية ممزوجة بالماء مثل: فوسفات الأمونيوم، التي يتم إسقاطها على مواقع اندلاع النيران من طائرات الهليكوبتر.

وعلى الرغم من أن هذه الطريقة تعتبر أكثر كفاءة من استخدام خراطيم الماء، فهي ما تزال بطيئة نسبيا في مكافحة الحرائق التي يمكن أن تمتد إلى المناطق المجاورة خلال وقت قصير، وفقا لبوينغ.

وتقوم فكرة بوينغ على احتواء حرائق الغابات من خلال إطلاق قذائف مليئة بمواد تحد من انتشار النار، ووفقا لبراءة الاختراع يمكن لكل قذيفة أن تحمل من 1 إلى 6 غالونات من هذه المواد الممزوجة بالماء.

كما يمكن وضع مدافع الهاوتزر على مسافة عشرات الكيلومترات من النار من أجل مكافحة انتشار الحرائق بسرعة عالية، ما يعادل نصف الوقت الذي تستغرقه طائرات الهليكوبتر.

وتكشف بوينغ عن كون القذيفة مطورة بتكنولوجيا عالية، حيث تضم جهاز توقيت ومقياس ارتفاع وتسارع، بالإضافة إلى جهاز تحديد المواقع وكذلك تقنية استشعار درجة الحرارة والضغط .

وبهذا تتيح التقنية الجديدة إيصال المواد الكيميائية في التوقيت المحدد لوقف انتشار النار إلى المناطق المحيطة، ولكن ليس من الواضح لحد الآن متى تنوي بوينغ طرح هذه التقنية الحاصلة على براءة اختراعها.

 

المصدر: ديلي ميل